fbpx
افتتاحية

الجهاد الأكبر

لم يعد الشعب المغربي يقبل أقل من التغيير، بل لا شيء غير التغيير، ما ظهر جليا في انتخابات 8 شتنبر، التي شكلت امتحانا عسيرا للمتخاذلين وللفاشلين، الذين استحلوا المقاعد و”المناصب والمكاسب” والتعويضات والسيارات والامتيازات… ونسوا الوطن. فما وقع في هذا اليوم لا ينبغي تذكره فحسب، بل يجب أن يكون عبرةأكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى