fbpx
الأولى

كاتب دولة فرنسي سابق: اقتراع 8 شتنبر يكرس الخيار الديمقراطي بقيادة الملك

 

أكد جان لوي بورلو، كاتب الدولة الفرنسي السابق، أن الانتخابات التشريعية والجماعية والجهوية، التي جرت أطوارها الأربعاء بالمغرب، تكرس الخيار الديمقراطي الذي ينتهجه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، مشيدا بشفافية الاقتراع ونضج التجربة الديمقراطية المغربية.

وأكد بورلو، في تصريح بخصوص الاقتراع الثلاثي ليوم 8 شتنبر، أن “الانتخابات التشريعية، والجماعية والجهوية المغربية الأخيرة، تكرس الخيار الديمقراطي الذي ينتهجه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وستساهم لا محالة في تفعيل دينامية النموذج التنموي الجديد للمملكة”.

وأشاد، بالمناسبة، بشفافية الاقتراع وجودة المسلسل التنظيمي الذي أشرفت عليه السلطات المغربية، وذلك في السياق المطبوع بالوباء، وهو ما يجسد مرة أخرى مناعة المملكة في مواجهة الأزمة الصحية، وكذا نضج تجربتها الديمقراطية.

وشدد على أن “نسبة المشاركة القوية في الاقتراع، لاسيما في الأقاليم الجنوبية حيث فاقت المعدل الوطني، تظهر تشبث الساكنة المحلية بوطنها وانخراطها في الحياة الديمقراطية”.

وحسب بورلو، “لا يسع فرنسا والاتحاد الأوروبي بأكمله، إلا أن يكونا سعيدين بالتوفر على شريك موثوق ومركزي بالضفة الجنوبية للحوض المتوسطي، والحيوي أيضا في العلاقة بين أوروبا وإفريقيا”.

وأضاف “في منطقة يخيم عليها انعدام الأمن وفي مواجهة المأزق الذي يوجد فيه بعض الجيران، يبرهن نجاح هذه الانتخابات على أن المغرب يعد قطبا للاستقرار يتعين أن تتطور الشراكة التي تجمعنا به، والتي تعتبر جيدة أصلا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى