fbpx
الأولى

تحت الدف

تذرعت مدريد بالأسباب الإنسانية في تبرير استقبالها لزعيم جبهة انفصالية مسلحة، من أجل العلاج، والحال أن المدعو إبراهيم غالي، متابع بجرائم حرب خطيرة وانتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان، وموضوع شكاوى عديدة أمام القضاء الإسباني، تحمل في طياتها تهما ثقيلة كالاختطاف والاحتجاز والقتل. والخطير في تبريرات الخارجية الإسبانية أنهاأكمل القراءة »

Assabah

يمكنكم مطالعة المقال بعد:

أو مجانا بعد


يمكنكم تسجيل دخولكم أسفله إن كنتم مشتركين

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

انت تستخدم إضافة تمنع الإعلانات

نود أن نشكركم على زيارتكم لموقعنا. لكننا نود أيضًا تقديم تجربة مميزة ومثيرة لكم. لكن يبدو أن مانع الإعلانات الذي تستخدمونه يعيقنا في تقديم أفضل ما لدينا.