fbpx
الأولى

تحت الدف

قصم القاسم الانتخابي الجديد، المرتكز على عدد المسجلين باللوائح، ظهر الأغلبية الحكومية، التي لم تعقد أي اجتماع لها لمناقشة هذا الملف، سواء أثناء إجراء المشاورات الأولية، أو لحظة تقديم التعديلات بمجلس النواب. واتهم قادة الأغلبية العثماني باستغلال منصبه، رئيسا للحكومة، لممارسة الضغوطات على عبد الوافي لفتيت، وزيره في الداخلية، قصدأكمل القراءة »


الوصول إلى هذا المحتوى مجاني عن طريق تسجيل بسيط. إذا كنت مستخدمًا مسجلا، فيرجى تسجيل الدخول من جديد. يمكن للمستخدمين الجدد التسجيل أدناه.

تسجيل دخول المستخدمين المسجلين

   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى