fbpx
مجتمع

توزيع دراجات على تلاميذ العالم القروي ببرشيد

أعطى محمد فنيد، عامل إقليم برشيد رفقة وفاء البوعمري، رئيسة المجلس القروي لأولاد زيان، أخيرا،  انطلاق عملية توزيع دراجات هوائية  وخوذات واقية على تلاميذ المؤسسات التعليمية بالعالم القروي بإقليم برشيد. واحتضنت مركزية مجموعة مدارس موالين الدروة بجماعة أولاد زيان، فعاليات أول عملية توزيع دراجات هوائية، في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، على أبناء الأسر المعوزة بالمنطقة منذ أن كانت تابعة إداريا لعمالة إقليم سطات.
واقتنت اللجنة الإقليمية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ببرشيد 535 دراجة هوائية، لتوزيعها على تلاميذ المؤسسات التعليمية المتحدرين من أسر فقيرة، وخصص المشرفون على العملية 31 دراجة هوائية لكل جماعة، 18 منها للذكور و13 للإنات. وتستفيد 16 جماعة قروية بالإضافة إلى بلدية الدروة من العملية سالفة الذكر، بالإضافة إلى توزيع الحصة على 27 مؤسسة للتعليم الابتدائي بمجموع 372 تلميذا، و9 مؤسسات للتعليم الثانوي بمجموع 163 تلميذا مستفيدا. ويتراوح سن التلاميذ المستفيدين (245 من الإناث و290 من الذكور) ما بين عشر سنوات و17 سنة، بينما يصل معدل المسافة الفاصلة بين أسرة التلميذ ومؤسسته التعليمية حوالي ستة كيلومترات. وتروم العملية إلى ما اعتبره مسؤول، فضل عدم الكشف عن هويته، «تشجيع التلاميذ بالعالم القروي على التمدرس، وتحسين ظروف النقل المدرسي بشراكة مع جمعية التضامن مع العالم القروي».

س. ز (سطات)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى