fbpx
وطنية

الأسر تدخر لـ “دواير الزمان”

دفعت الجائحة وتداعياتها الأسر إلى الادخار أكثر تحسبا لما يمكن أن تؤول إليه الأوضاع، خاصة أن لا أحد يمكن أن يتنبأ بتطورات الوباء والإجراءات الوقائية المواكبة لها. وتشير المعطيات المتوفرة إلى أن الودائع في الحسابات الجارية للأفراد والمغاربة المقيمين بالخارج ناهزت، مع نهاية يناير الماضية،أكمل القراءة »

Assabah

يمكنكم مطالعة تتمة المقال بعد:

أو مجانا بعد


يمكنكم تسجيل دخولكم أسفله إن كنتم مشتركين

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى