fbpx
ملف الصباح

حفلات “الطلاق” موضة اليوم

أصبحت الحفلات التنكرية، التي ينظمها بعض الأثرياء في سهراتهم الخاصة، موضة اليوم، تختلف “تيماتها” بين حفل وآخر، ويبدع منظموها في اختيار مواضيعها رغبة في التنويع والخروج من الروتين.
وإذا كانت الخمور والنساء “تحصيل حاصل” في كل الحفلات الخاصة لأثرياء البلد، فإن مخدر “الكوكايين” أصبح عنصرا ضروريا ومهما في تلك الحفلات، في محاولة لإطالة مدة السهر ليومين أو ثلاث، وكلما وزعت “الكوك” ذات الجودة العالية (ثمنها من 800 إلى 1000 درهم للغرام الواحد)، كلما صنف الحفل من ضمن الحفلات الخاصة الأكثر “إين” و”برانشي” (على الموضة).


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى