fbpx
حوادث

إصابة “كوميسير” في مواجهات دامية

أصيب عميد شرطة يشغل مهمة رئيس بالنيابة بالدائرة الأمنية السابعة بالقنيطرة، منتصف الأسبوع الماضي، في مواجهات دامية مع منحرف، انتهت بنقل المسؤول الأمني إلى مصلحة المستعجلات بالمركز الاستشفائي الإقليمي الإدريسي، لتلقي العلاجات، قبل أن يحال على قسم طب جراحة العيون، بعد إصابته في عينه اليسرى بجروح خطيرة في التدخل الأمني.
وأفاد مصدر “الصباح” أن مصالح الدائرة الأمنية توصلت بمعلومات تفيد بوجود المبحوث عنه، المسجل في خانة المطلوبين في حالة خطر، على مستوى ساحة “بير أنزران” بعاصمة الغرب، وانتقل فريق أمني للقبض عليه، تحت إشراف رئيس الدائرة، سيما أن المتورط معروف بعدوانيته، فأبدى مقاومة عنيفة في وجه رجال الأمن، وأصاب المسؤول الأول عن الدائرة.
وحسب المصدر نفسه، تبين، من خلال التحريات الأولية، أن الموقوف، من ذوي السوابق، كان في حالة تخدير ويحمل سلاحا أبيض، وأمرت النيابة العامة بوضعه رهن تدابير الحراسة النظرية للتحقيق معه تمهيديا في جرائم العصيان ورفض الامتثال والضرب والجرح في حق موظف عمومي أثناء مزاولة مهامه، وتناول مواد مخدرة وحيازة السلاح الأبيض من شأنه المس بسلامة الأشخاص، كما أمر وكيل الملك انتظار صحوه من حالة تأثير المادة المخدرة التي كان عليها، ومباشرة الاستماع إليه في محاضر رسمية، كما استمع ضباط الشرطة القضائية الولائية إلى العميد المصاب بعدما تلقى الفحوصات الأولية.
وحسب مصادر “الصباح”، حصل رئيس الدائرة الأمنية على شهادة طبية من المستشفى الإقليمي للمدينة، تؤكد حالة العجز البدني نتيجة الإصابة في العين، كما طلب منه الأطباء إعادة زيارتهم بطريقة منتظمة من أجل استكمال العلاج، فيما كلفت ولاية أمن القنيطرة مسؤولا أمنيا آخر لإدارة الدائرة السابعة في انتظار تماثل العميد المصاب للشفاء.
عبدالحليم لعريبي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى