fbpx
الأولى

تصريحات شباط تستنفر المخابرات الجزائرية

الخارجية الجزائرية وصفت مطالب الأمين العام لحزب الاستقلال باسترجاع الصحراء الشرقية بـ”الانحراف الخطير”

استنفرت مطالب حميد شباط، الأمين العام لحزب الاستقلال، باسترجاع مناطق تندوف وبشار والقنادسة وحاسي بيضا، التي ضمتها فرنسا إلى التراب الجزائري، خلال فترة الاستعمار، السلطات الجزائرية. ووصف ناطق باسم الخارجية الجزائرية، تصريحات شباط بـ”انحراف خطير وغير مسؤول، الجزائر تدينه وتندد به بشدة”.
وكان الأمين العام لحزب الاستقلال طالب، خلال تجمع أمام أنصاره، في فاتح ماي بالرباط، بالعمل على استعادة الأقاليم المغتصبة من قبل الجزائر والمخابرات العسكرية


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى