fbpx
وطنية

تقرير صادم عن حالات الاعتداء على الصحافيين

مجاهد: السلطات عوضت المتابعات القضائية والاعتقالات بالاعتداء في الشارع العام

خلص تقرير النقابة الوطنية للصحافة الأخير، إلى أن أبرز ما ميز المشهد الإعلامي إلى حدود فاتح ماي، كان مواصلة الاعتداءات الجسدية على الصحافيين التي بلغت درجات قصوى واستثنائية هذا العام، فضلا عن إحباط الرأي العـــام بخصـــوص إصلاح الإعلام.  
وأوضح يونس مجاهد، رئيس النقابة الوطنية للصحافة المغربية، خلال ندوة نظمتها النقابة صباح أمس (الخميس) لتقديم تقريرها السنوي حول حرية الصحافة والإعلام في


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى