fbpx
وطنية

مجانية اللقاح تسائل الحكومة

رغم شروع المملكة في التحضير، للحملة الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا، واقتراب استفادة عدد كبير من المواطنين من جرعات اللقاح، إلا أن مسألة تحمل مصاريفه ما تزال غامضة، ولم تعلن الحكومة بعد بشكل واضح عن الفئات التي ستدفع مقابل التلقيح، ومن سيستفيد منه مجانا، إذ اكتفى الوزير الوصي، الذي عبر عن ضعف تواصلي كبير في هذه المرحلة، بالقول إن الفقراء سيعفون والأغنياء سيدفعون. ودفعت هذه الصورة الغائمة التي رسختها الحكومة في أذهان المغاربة، إلى تعبير جزء منهم، عن عدم رضاه على الطريقة التي يدبر بها هذا الملف، وكأن الحكومة تتستر عن مسألة معينة، بينما هذا النوع من العمليات يتطلب الوضوح والتواصل وتشجيع المواطنين على التلقيح.
وأما مسألة المجانية فتطرح بدورها الكثير من التساؤلات، خاصة أن الأشخاص الذين يتوفرون على التغطية الصحية، لا يتجاوزون النصف، وأما أزيد من 54 بالمائة فلا تغطية صحية لديهم، كما أن هناك أشخاصا ضمن المنظومة الصحية إياها، ولا يتوفرون على تغطية صحية، من قبيل أطباء القطاع الخاص وسائقي سيارات الإسعاف وغيرهم. وفي هذا السياق طالبت الشبكة المغربية للحق في الصحة والحق في الحياة، بتوفير اللقاح بالمجان لجميع المغاربة.

عصام الناصيري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى