fbpx
حوادث

مصرع مرضى في انقلاب سيارة إسعاف

كانوا على متن سيارة إسعاف في طريقهم إلى ميسور والواقعة تعد الثالثة

توفي 3 مرضى بالقصور الكلوي وأصيب شخصان بجروح متفاوتة الخطورة، أخيرا، في حادث سير، نجم عن انقلاب سيارة إسعاف، الاثنين الماضي، بمنطقة تازارين على بعد 28 كيلومترا من ميسور، بعدما كانت تقلهم من مركز جماعة سرغينة ببولمان إلى مستشفى المسيرة الخضراء بميسور للاستفادة من حصص تصفية الدم.

ووقع الحادث نحو التاسعة صباحا عند النقطة الكيلومترية 15 على الطريق الإقليمية رقم 5123، الرابطة بين إيموزار مرموشة وميسور عبر ألميس مرموشة، بعد فقدان السائق السيطرة على سيارة الإسعاف، بسبب السرعة المفرطة لتنقلب وتتسبب في وفاة الضحايا الثلاث في الحين وإصابة السائق بجروح بالغة في الرأس.

ويوجد من بين الضحايا الذين نقلت جثثهم لمستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي، امرأة من حي آيت بازة بإيموزار مرموشة، ورجلان من جماعة سرغينة، يعانون القصور الكلوي وكانوا في طريقهم للمستشفى على متن سيارة الإسعاف، التي يوجد سائقها في حالة حرجة بعد نقله لمستشفى المسيرة الخضراء.

ومن بين المصابين في الحادث أيضا، معلمة تجهل الظروف التي جعلت السائق ينقلها مع المرضى، إذ أصيبت بجروح خفيفة لا تستدعي القلق وحالتها مستقرة، وبحث معها من قبل الضابطة القضائية بالقيادة الإقليمية للدرك بميسور، كما رئيس الجماعة، لمعرفة قانونية نقلها وسلامة الأوراق الخاصة بالسيارة وحالتها الميكانيكية.

وانتشرت أخبار غير مؤكدة، حول عدم تأمين السيارة وقانونية سياقتها، من قبل السائق المصاب الموظف بمصلحة تصحيح الإمضاء بالجماعة، والحديث عن مرضه وتناوله أدوية مهدئة للعلاج من حالات عصبية تنتابه من حين لآخر، ما تعذر التثبت منه ومن أسباب هذا الحادث ونقل معلمة غريبة عن المرضى، رفقتهم.

واستغربت المصادر نقل 5 أشخاص على متن سيارة إسعاف ضيقة وفي ظروف انتشار فيروس كورونا، وعدم الاستعانة بحافلة صغيرة وضعها المجلس الإقليمي رهن إشارة مرضى القصور الكلوي بدائرتي بولمان وإيموزار مرموشة، لنقلهم إلى مركز تصفية الدم بميسور الثاني من نوعه، المحدث بعد مركز أوطاط الحاج.
وأمرت النيابة العامة المختصة بالتحقيق في ظروف وملابسات وحيثيات الحادث الثالث من نوعه بالإقليم لسيارة إسعاف، بعد وفاة امرأة وإصابة 4 أشخاص، بينهم السائق وممرض وقريبا الضحية، بعد انقلاب إحداها بجماعة إنجيل على الطريق الوطنية رقم 15، وإصابة مريضة وممرضة بجروح بعد انقلاب سيارة إسعاف من أوطاط الحاج.
حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى