fbpx
الرياضة

المحليون يعودون إلى المعمورة

جامعة الكرة تقترب من حسم مباراتين أمام ليبيا
يعود المنتخب الوطني المحلي إلى مركب محمد السادس الدولي بالمعمورة، اليوم (الخميس)، لخوض تجمع إعدادي مغلق، استعدادا لنهائيات بطولة إفريقيا للاعبين المحليين.
وعلمت «الصباح»، أن الحسين عموتة، مدرب المنتخب الوطني، قرر عقد تجمع إعدادي في الفترة الحالية، مستغلا تأخر انطلاقة البطولة الوطنية، من أجل الوقوف على جاهزية اللاعبين، المقرر أن يخوضوا نهائيات «شان» في يناير المقبل.
ومن المقرر أن يخوض المنتخب الوطني مباراتين إعداديتين أمام نظيره الليبي، إذ تتواصل جامعة الكرة مع نظيرتها الليبية من أجل تحديد موعد المباراتين، وكيفية خوضهما، بالنظر إلى تزامن المرحلة مع انتشار جائحة «كورونا».
ومن المنتظر ألا يجري عموتة تعديلات كثيرة على اللائحة التي استدعاها للتجمع الأخير، المنتهي الاثنين الماضي، إذ يحافظ على جلها، بعدما لم تتسن له الفرصة تجريب اللاعبين في مباراة إعدادية، إذ يعول على مباراتي ليبيا الإعداديتين، للوقوف على جاهزيتهم.
وسرح عموتة اللاعبين، الاثنين الماضي، للالتحاق بأنديتهم، أول أمس (الثلاثاء) وأمس (الأربعاء)، قبل العودة مجددا إلى مركب المعمورة، واستئناف الاستعدادات لنهائيات «شان»، بحكم أن دجنبر المقبل سيعرف انشغال اللاعبين مع أنديتهم.
ويعوض عموتة الفترة الحالية ببرمجة التجمعات الإعدادية للمنتخب المحلي، بعد أن حرمته «كورونا» واستئناف البطولة الوطنية، من برمجتها في ثلاثة أشهر الأخيرة.
يذكر أن إسماعيل خافي وأيوب قاسمي، لاعبي المولودية الوجدية، عادا إلى أرض الوطن، رفقة طبيب المنتخب المحلي، بعد أن خضعا للحجر بالنيجر، بسبب إصابتهما بفيروس «كورونا»، ويواصلان حاليا فترة الحجر.
صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى