fbpx
الرياضة

أعراب: الفوز على الرجاء مفتاح البقاء

مدافع طنجة قال إن عائلته والجمهور دفعاه للتمديد رغم العروض

قال نعمان أعراب، عميد اتحاد طنجة لكرة القدم، إن فوزهم على الرجاء الرياضي بالبيضاء، أعطاهم دفعة قوية وحماسا كبيرا من أجل المنافسة من جديد على ضمان البقاء في القسم الأول. وأضاف نعمان في حديث ل «الصباح» أن الإشاعات التي تعرض لها اللاعبون بأنهم مصابون بفيروس كورونا، وأن الفريق هدفه عدم إتمام البطولة تفاديا للنزول، كان لها أثر إيجابي على نفسية الجميع، إذ أن بيدرو بنعلي، مدرب الفريق، ركز على العامل النفسي لرفع معنويات المجموعة. ونوه أعراب بالتركيبة البشرية التي يضمها الفريق الطنجاوي والعمل الكبير لإدارة اتحاد طنجة، من أجل إنقاذ الفريق من مخالب النزول. وعن تجديد عقده لثلاثة مواسم، قال نعمان إن عائلته الصغيرة والجمهور الطنجاوي كان لهما دور كبير في استمراره وتجديد عقده بالإضافة إلى مشروع الإدارة الجديدة. في ما يلي نص الحوار:

أين كانت بدايتك الكروية؟
مساري الكروي كان رفقة اتحاد مرتيل الذي كان يمارس في أقسام العصب. مررت بجميع فئاته العمرية التي كان يشرف على تدريبها علي أفيلال، وصولا إلى الفريق الأول في سن السادسة عشرة، لأنتقل بعدها إلى نهضة مرتيل، في القسم الوطني الأول هواة بطلب من المدرب عبد الواحد لبيض الذي ساعدني كثيرا في بداية مشواري الكروي، ثم جاء التحاقي بشباب أطلس خنيفرة لمدة ثلاثة مواسم، حققت رفقته الصعود من القسم الوطني الثاني إلى القسم الأول في مناسبتين، وكانت أحسن مرحلة في مساري الكروي، ثم نحو اتحاد طنجة الذي تشرفت بحمل قميصه، وفزت معهم بلقب البطولة.

كنت قريبا من مغادرة اتحاد طنجة …
 بعد ثلاثة مواسم مع اتحاد طنجة أعتبرها ناجحة رغم ما عانيناه خلال الموسم الحالي بسبب النتائج السلبية التي كادت تعصف بنا للقسم الثاني، ومع نهاية عقدي كانت مجموعة من الاتصالات لفرق تنافس في القسم الأول من أجل الالتحاق بها، لكنني كنت مركزا على هدف واحد وهو ضمان البقاء وعدم نزول اتحاد طنجة .

هل تلقيت بعض العروض لتغيير الأجواء؟
تلقيت عرضين من فريقين يمارسان في القسم الوطني الأول، وعرضا ثالثا من خارج ارض الوطن. تركيزي بالكامل كان منصبا على تحقيق  البقاء  في القسم الأول، وتجنب النزول للقسم الثاني بعد بداية غير موفقة، ثم بعدها كنت سأناقش العرض المناسب.

كيف جاءت فكرة استمرارك مع اتحاد طنجة؟
بعد أن حققنا البقاء رسميا وهو إنجاز أعتبره كبيرا، اتصلت بي إدارة اتحاد طنجة من أجل تجديد عقدي، وفق طموح وأهداف مغايرة تتماشى مع حجم الفريق. وبعد استشارة عائلتي الصغيرة التي كان لها دور في تجديد عقدي، وحبا في جماهير طنجة التي أكن لها حبا كبيرا، قررت التجديد وعدم المغادرة رغم العروض الجيدة التي كانت مقدمة لي.

ما هو سر تألق الفريق بعد استئناف البطولة؟
السبب أننا بعد توقف البطولة، تابعنا تداريبنا  بانتظام وجدية مع الطاقم التقني بقيادة بيدرو بنعلي و الذي تعزز بمعد ذهني، الدكتور زكرياء، الذي ساعدنا كثيرا، وبعد قرار استئناف البطولة من جديد أصبنا جميعا بالفيروس، مما حتم علينا تأجيل جميع مبارياتنا عكس باقي الفرق، إلا أن الإشاعات التي لا حقتنا بأننا لم نجر التحاليل المخبرية، وأن إصابتنا بالفيروس مجرد إشاعة، قوت عزيمتنا لتحقيق نتائج إيجابية نبرهن من خلالها أن اتحاد طنجة ليس بفريق ضعيف، ولم يكن يطالب بإنهاء البطولة خوفا من النزول للقسم الثاني.

هل كنتم تنتظرون هذه النتائج الإيجابية؟
في البداية كان هناك تخوف بحكم فارق النقط بيننا وبين صاحب الرتبة الرابعة عشرة، وفي الوقت نفسه كانت لنا عزيمة قوية لكي نحدث المفاجأة في البطولة، وبالفعل مباراة الرجاء الرياضي بالبيضاء أعطتنا ثقة جديدة في أنفسنا ودفعة قوية من أجل الاستمرار في سلسلة النتائج الإيجابية، وتأكيد أن الفوز لم يأت صدفة بل بعمل كبير مشترك بين إدارة الفريق الطنجاوي، التي وفرت لنا جميع الظروف من أجل تحقيق الفوز والطاقم التقني واللاعبين.

هل تراجع إيقاع البطولة بعد التوقف؟
كنا نعتقد أن إيقاع البطولة سيتراجع بحكم التوقف الطويل وغياب الجمهور عن المدرجات، إضافة إلى المدة الزمنية القصيرة التي خصصتها الجامعة للفرق من أجل استئناف التداريب الجماعية من جديد، لكننا لاحظنا العكس، تألق كبير للفرق سواء التي تنافس على نيل اللقب أو التي تصارع من أجل ضمان البقاء.

تأثرتم بغياب الجمهور…
صراحة  جمهور اتحاد طنجة يعطيك الثقة والدعم الكبير من المدرجات، ويكون مساندا لك من أجل العطاء أكثر. بالفعل غياب الجمهور أثر على جميع الفرق الوطنية، التي لها قاعدة جماهيرية كبيرة، ويبقى الجمهور الطنجاوي قريبا جدا من الفريق، إذ دائما ما يساندنا سواء بالفندق الذي  نقيم فيه أو عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

كيف ترى التركيبة البشرية لاتحاد طنجة؟
اتحاد طنجة يضم لاعبين أصحاب تجربة وخبرة طويلة في القسم الوطني الأول، وبسبب تجربتهم أعدنا الفريق للطريق الصحيح، جميعهم بصموا على أداء كبير بشهادة المتتبعين منذ استئناف البطولة. الحمد لله اتحاد طنجة في طريقه الصحيح.

ماذا أضاف المدرب بيدرو بنعلي للمجموعة؟
في أول اجتماع مع المدرب بيدرو بنعلي، وقال لنا “انا واحد منكم” تشعر به قريبا من اللاعبين جدا، ومنحنا إضافات كثيرة سواء في ما يتعلق بالنهج التكتيكي، أو من خلال قراءة المباريات بطريقة مغايرة عن السابق. يعامل جميع اللاعبين بالطريقة نفسها، لا فرق عنده بين لاعب رسمي واحتياطي. صراحة منحنا ثقة كبيرة.

ألم تشعر بإقصائك من المنتخب المحلي رغم تألقك المواسم الماضية؟
تشعر صراحة بالإقصاء رغم أنك تبذل مجهودا كبيرا وتبصم على مباريات في المستوى، ومع ذلك أتمنى للمنتخب حظا موفقا في المنافسات المقبلة، لأنه يمثل المغرب أولا وأخيرا.
أجرى الحوار: خالد المعمري (خنيفرة)

في سطور
الاسم الكامل : نعمان أعراب
تاريخ ومكان الازدياد: 26 غشت 1990 بمرتيل
الفرق التي لعب لها: اتحاد مرتيل ونهضة مرتيل وشباب أطلس خنيفرة و اتحاد طنجة
الألقاب: بطولة المغرب رفقة اتحاد طنجة، وتحقيق الصعود للقسم الأول في مناسبتين رفقة شباب أطلس خنيفرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى