fbpx
حوادث

البراءة لمهندسين بفاس

ثبتت غرفة الجنايات الاستئنافية لجرائم الأموال باستئنافية فاس، الحكم الابتدائي ببراءة مهندسين معماريين وممثل مكتب دراسات ومسؤولين بالمكتب التقني بولاية فاس، من جناية «تبديد أموال عامة» المتابعين بها لاتهامهم بالوقوف وراء اختلالات في بناء وتزيين مقر جهة فاس مكناس في شارع علال بن عبد الله.
وحكم على المتهمين الخمسة المتابعين في حالة سراح مؤقت مقابل كفالات، مساء الأربعاء، بعد مناقشة ملفهم في سابع جلسة منذ تعيينه استئنافيا قبل ثمانية أشهر، بعد استئناف الوكيل العام للحكم الابتدائي، والاستماع إليهم.
وأنكر المتهمون وجود اختلالات، مؤكدين أن التعديلات التي همت البناية تمت بأمر من الرئيس الذي أمر بإزالة وهدم منصة من القاعة بعد نهاية أشغال البناء والتزيين في صفقتين مختلفتين، بداعي خدشها جماليتها، ما أكده المتهمون الذين نفوا علمهم بصفقة وهمية للتزيين أبرمت في 15 شتنبر 2009 بعد نهاية الأشغال.
حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى