حوادث

تفكيك شبكة إيفوارية للاتجار في الكوكايين والتزوير

حجز مليون أورو وكيلوغرام من الكوكايين ورخص سياقة مزورة

أوقفت فرقة أمن  الصقور بالمنطقة الثانية للأمن بالرباط، الأحد الماضي، ثلاثة إيفواريين يقيمون بطريقة غير قانونية بالمغرب وحجزت لديهم  حوالي مليون أورو مزورة وكيلو غراما من الكوكايين وجوازات سياقة مزورة.
وذكر مصدر مطلع، أن المتهمين كانوا يتجولون بسيارة مكتراة بحي حسان في الرباط، وأوقفتهم فرقة الدراجين بأحد المدارات الطرقية بالرباط، وطلبت منهم أوراق السيارة ورخصة السياقة، وبعد أن امتثل السائق لأوامر الأمنيين اكتشف شرطي من الصقور وجود جوازات السياقة مزورة، وتم اعتقالهم في الحين. وباشرت فرقة الصقور تفتيش السيارة حيث عثرت على الكوكايين بداخلها كما عثرت على العملة الصعبة، وتم الاتصال بأفراد أمن  من المنطقة الأمنية الثانية الذين حلوا بالمكان، وألقوا القبض على المشتبه فيهم.
وبعد ذلك تمت إحالة ملف المهاجرين الايفواريين على الشرطة القضائية بالأمن الولائي بالرباط، لمباشرة التحقيق التفصيلي  في الملف. وبعد إشعار وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية، أمر بابقاء الموقوفين رهن الحراسة النظرية لاستكمال التحريات في شأن  المنسوب اليهم .
واستمعت الشرطة القضائية للمتهمين  في هذا الملف تحت اشراف النيابة العامة بالمحكمة. وكشفت التحريات التي قامت بها فرقة محاربة المخدرات  أن المتهمين بالاتجار في الكوكايين وتزوير العملة والتزوير والإقامة غير الشرعية، كانوا يروجون الكوكايين بالرباط عن طريق سيارة مكتراة من إحدى وكالات كراء السيارات  بالرباط ، كما كانوا يربطون علاقات مع المدمنين لتزويدهم بالسموم البيضاء بسعر مرتفع للغرام الواحد. كما  أثبتت  الأبحاث أن المهاجرين دخلوا الى المغرب بطريقة غير قانونية وظلوا يقيمون  بالرباط ، حيث باشروا عمليات الاتجار في الكوكايين وتزوير العملات. كما كشفت الأبحاث أن المتهمين في هذا الملف كانوا يقودون سياراتهم برخص سياقة مزورة، يدعون أنهم حصلوا عليها في دولة الكوت ديفوار .
وبعد انتهاء الأبحاث التمهيدية مع المتهمين، أحيلوا  في حالة اعتقال على وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بالرباط ،الذي استمع إليهم وأمر بإيداعهم السجن المحلي بسلا، وإحالتهم  على الغرفة الجنحية بالمحكمة الابتدائية  للنظر في المنسوب إليهم.
وستشرع الغرفة في محاكمتهم منتصف الأسبوع الجاري، من أجل الإقامة غير الشرعية بالمغرب والاتجار في المخدرات وتزوير العملات الوطنية والأجنبية وتزوير وثائق إدارية بالمغرب.
عبد الحليم لعريبي (الرباط)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض