fbpx
وطنية

“أكديطال” تفتتح جناحا للسرطان بعين السبع

مجهز بالجيل الجديد من الأجهزة ويضم 12 مقعدا ويقرب المسافة بين المرضى والعلاج

ابتداء من الأسبوع الجاري، يُنهي مرضى السرطان بمقاطعات البيضاء الشرقية (الحي المحمدي، عين السبع، سيدي مومن، سيدي البرنوصي، القدس، أهل لغلام)، وعين حرودة والمحمدية وزناتة وابن سليمان، معاناة التنقل اليومي إلى عمالة مقاطعات أنفا لتلقي حصص العلاج.
فمنذ سنوات، شكلت هذه العمالة محجا وحيدا لآلاف المرضى وعائلاتهم الذين يأتون من عشرات المناطق والمدن والجماعات المحيطة بالبيضاء، للاستفادة من دورية العلاج بالأشعة الكيماوية، أو العلاج العادي، مع كل ما يشكله ذلك من معاناة إضافية، خصوصا خلال التنقل وسط الاكتظاظ المروري الذي يعج به وسط المدينة.
ويعتبر افتتاح جناح لعلاج أورام السرطان بالمستشفى الخاص التابع لمجموعة «أكديطال» الكائن بمقاطعة عين السبع، مساهمة جدية لتخفيف العبء عن المرضى وأسرهم، إذ سيكون بإمكانهم تلقي مستوى عال من العلاج والعناية الصحية، بأقل جهد ممكن. وجهز الجناح الجديد بأحدث جيل لتكنولوجيات الطب الإشعاعي ومعدات تقليص حجم وعدد الخلايا السرطانية وقتلها، كما يضم مستشفى للنهار بـ12 مقعدا، ستوضع رهن إشارة المرضى الذين سيتلقون العلاج في مدة زمنية بين ساعة وساعتين، فيما يتطلب العلاج الكيميائي بين ثلاث ساعات وأربع. ويشرف على هذا الجناح بين 30 و40 إطار صحيا، بين أطباء وممرضين وتقنيين ومساعدين وإداريين. ومن المقرر أن توفر أجهزة «الراديوطيرابي» من الجيل الجديد حوالي 140 علاجا يوميا، وهو تقريبا ما تنجزه عدد من الوحدات المتفرقة بالبيضاء. وقال الدكتور رشدي طالب، الرئيس المدير العام لمجموعة «أكديطال»، إن افتتاح جناح لعلاج السرطان عين السبع يعتبر إنجازا إنسانيا واجتماعيا كبيرا، إذ كان التفكير منصبا، منذ أشهر، حول الطريقة التي يمكن بها التخفيف من معاناة المرضى عبر التنقل إلى مناطق بعيدة لتلقي العلاج.
وأكد رشدي أن المشروع الجديد يعزز العرض الصحي بالمستشفى الخاص لعين السبع الذي تصل سعته إلى 220 سريرا، مع منصة مزودة بأحدث التقنيات الحديثة خدمة للمواطنين المغاربة والأجانب، كما أن هذه البنية توفر للأطباء كل الشروط لممارسة مهنتهم في أفضل الظروف.
ويضم مستشفى عين السبع عشر غرف للفحص وتسع غرف عمليات مع نظام معياري من الزجاج المضاد للبكتيريا، وغرفة قسطرة القلب وغرفة تمرين، فضلا عن قاعة مستعجلات متصلة بإنعاش القلب والأوعية الدموية ومختبر التحليلات الطبية مفتوح طيلة الأسبوع وعلى مدار اليوم .
يوسف الساكت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى