fbpx
اذاعة وتلفزيون

غريكو … أيقونة الرفض تودعنا

غيب الموت، مساء الأربعاء الماضي، أيقونة الغناء الفرنسي جولييت غريكو، التي فارقت الحياة عن سن ناهز الثالثة والتسعين.
وظلت النجمة الفرنسية حريصة على مواصلة مسارها الفني إلى حدود السنوات الأخيرة رغم اقترابها من التسعين، فكانت حاضرة بغنائها وخرجاتها الإعلامية.
وارتبطت غريكو بجيل كامل من الفنانين والمفكرين الذين طبعوا الثقافة الفرنسية خلال نهاية الأربعينات ومطلع الخمسينات، وجايلت رموز الغناء الفرنكفوني مثل جاك بريل وإيديث بياف، كما ربطتها علاقة خاصة بالفيلسوف الفرنسي جان بول سارتر الذي كتب لها إحدى أغانيها، كما كانت على علاقة بالمنتج الهوليوودي داريل إف زانوك وأسطورة الجاز مايلز ديفيس.
وكانت غريكو وجه وصوت باريس الراديكالية الأنيقة ما بعد الحرب وأيقونة “السان جيرمان دي بري”، ملجأ الفنانين اليساريين والبوهيميين والمفكّرين، إذ تم القبض عليها من قبل “الغستابو” عندما كان عمرها 16 عاماً فقط، بعد إرسال أختها الكبرى ووالدتها، العضو في المقاومة الفرنسية، إلى معسكر اعتقال. خلال الحرب العالمية الثانية، كان والداها نشيطين في صفوف المقاومة، ولم تنج من الترحيل إلى ألمانيا إلا بسبب سنّها.
في 1981، طُردت من الشيلي بسبب أدائها لأغان خاضعة لرقابة النظام العسكري هناك في ذلك الوقت. ومن أشهر الأغاني التي خلدتها la javanaise، وSi tu t’imagines، و Le Temps passé وغيرها، فضلاً عن مشاركتها في العديد من الأعمال السينمائية والمسرحية التي حملت توقيع كوكبة من أبرز السينمائيين.
عزيز المجدوب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق