fbpx
الصباح الفني

الوجه الديني لنجوم رومانسية الزمن الجميل

لم يكن غريبا أن تكون نهضة الغناء العربي، خلال النصف الثاني من القرن التاسع عشر والنصف الأول من القرن العشرين، على يد مشايخ ومطربين تلقوا تربيتهم الفنية والموسيقية وسط حلقات المديح والذكر بالزوايا والموالد.
إذ يكفي استحضار أسماء من قبيل الشيخ عبد الرحيم المسلوب والشيخ شهاب الدين وبعدهما عبده الحامولي ومحمد عثمان وغيرهم ممن ظهروا أواخر القرن التاسع عشر، وقد تلقى هؤلاء تربية دينية في جامعة الأزهر كما أن جلهم ممن كانوا من المنشدين في الموالد الدينية أو كانوا يغشون مجالسها، لذلك فقد ظل أداؤهم الغنائي، في ما بعد، متأثرا بما كانوا يتلقونه في تلك المجالس.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى