fbpx
الصباح الفني

سينـما المـرأة بعيـون نسائيـة

فنانون ومخرجون يقيمون حضور المرأة في الفن السابع

لم يكن ليمر يوم 8 مارس دون أن نسائل أنفسنا: ماذا حققت المرأة لنفسها من خلال حضورها في السينما؟ وهل استطاع الخطاب السينمائي باعتباره شكلا تعبيريا إبداعيا في إصلاح الصورة السلبية التي تشكلت عن المرأة من خلال تمثلات اجتماعية خاطئة، أم أن هذا الخطاب لم يزد هذه التمثلات إلا تكريسا وانساق وراء إعادة إنتاج الواقع بكل ما يعتمل فيه من إيجابيات وسلبيات.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى