fbpx
وطنية

تجارية طنجة مغلقة

علقت المحكمة التجارية بطنجة، جميع خدماتها، وأغلقت أبوابها في وجه المرتفقين، بعدما كشفت التحاليل المخبرية إصابة أحد الموظفين العاملين بها بفيروس كورونا، وتفشي الحالة الوبائية في المدينة.
وقالت المحكمة في إشعار أصدرته بهذا الشأن، بأن تعليق الخدمات بالمحكمة سيستمر إلى غاية إشعار أخر، إذ ستخضع المحكمة لعملية التعقيم، وإجراء التحاليل لكافة العاملين بها، مشيرة إلى أن أن الإغلاق سيستمر ليس فقط لإجراء عملية التعقيم والتحاليل للعاملين، بل أيضا لارتفاع وتيرة الإصابات بكورونا في طنجة في الآونة الأخيرة، وفي إطار تطبيق البروتوكول الصحي المعمول به في مثل هذه الحالات.
وألزم محمد بن عبد القادر، وزير العدل، القضاة والموظفين العاملين بالمحاكم بإجراء التحليلات المخبرية، بشأن الكشف عن فيروس كورونا المستجد، في إطار الحملة الثانية التي أطلقتها وزارة العدل بتنسيق مع وزارة الصحة، بعد أن أبانت الحملة الأولى أن الانخراط لم يكن شاملا لكافة المورد البشرية، بالمحاكم، رغم ما لها من أهمية بالغة في الحفاظ على الصحة والسلامة، باعتبارهم يشكلون الواجهة الأولى في استقبال المتقاضين والمرتفقين كما أظهرت النتائج المجراة، اكتشاف عدد من الحالات الإيجابية الحاملة للفيروس.
كرمة مصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق