fbpx
الرياضة

الوزارة تبحث عن رئيس وكالة المنشطات

أعلنت وزارة الثقافة والشباب والرياضة رسميا فتح باب الترشح، لشغل منصب رئيس الوكالة المغربية لمحاربة المنشطات، المحدثة طبقا لقانون التربية البدنية والرياضة 30-09.
واشترطت الوزارة توفر الرئيس الأول للوكالة على مجموعة من المؤهلات العلمية والمهنية، ويتعلق الأمر بأن يكون من بين الأطر العليا المنتمية إلى إدارات الدولة أو الجماعة الترابية أو المؤسسات العمومية او القطاع الخاص، وحاصلا على شهادة الدكتوراه في الطب أو الصيدلة أو في أحد التخصصات الأخرى، أو على دبلوم الدارسات العليا أو دبلوم مهندس أو على إحدى الشهادات المعادلة لها.
وألزمت الوزارة المرشح لمنصب الرئيس أن يتوفر على تجربة مهنية، لا تقل عن 15 سنة في التدبير العمومي بإدارات الدولة، أو القطاع الخاص، لها صلة بمجالات تدخل الوكالة، وتجربة مهنية لا تقل عن ثماني سنوات في منصب المسؤولية، منها أربع سنوات رئيس قسم أو منصب مسؤولية مماثل داخل الوطن أو خارجه، وأن يتقن العربية والفرنسية والإنجليزية، إضافة إلى امتلاكه كفاءات عالية في مجال محاربة المنشطات.
وحددت الوزارة المهام التي يتعين على الرئيس القيام بها، ضمنها الأنشطة السنوية التي يجب إنجازها، وتنظيم مصالح وأقسام الوكالة، وتمثيلها في الهيآت العامة الرياضية الوطنية أو الأجنبية، وتمثيلها أمام القضاء والتصرف باسمها وتنفيذ قرارات مجلس الإدارة.
ويشكل إتمام عملية إخراج الوكالة إلى الوجود، أحد أبرز التحولات في المجال الرياضي الوطني، بالنظر إلى أهمية إخضاع جميع الرياضات الوطنية لمراقبة وفحص المنشطات، وإعادة التصالح مع الهيآت الدولية في هذا المجال، بعد أن تسبب التأخر في إحداثها، في إعادة ألعاب القوى الوطنية إلى الفئة الأولى من الدول، المتورطة في المنشطات، إذ كشف تقرير للاتحاد الدولي، غياب إرادة حكومية في محاربة المنشطات في المجال الرياضي.

ص . م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق