fbpx
الرياضة

بوادر انفراج أزمة الكوكب

الوالي عقد اجتماعات مع مسؤوليه وطالب بتسوية الوضع الإداري

بدأت تظهر بوادر حل الأزمة الإدارية، التي ظل يتخبط فيها الكوكب المراكشي لكرة القدم، في الفترة الأخيرة، إذ ساهم تدخل كريم قسي لحلو، والي جهة مراكش آسفي، في تحديد موعد لعقد جمع عام عاد وآخر استثنائي حدد في 28 يوليوز الجاري، من أجل تسوية الوضعية القانونية للفريق.
وعقد والي الجهة لقاءات على انفراد مع مسؤولي الكوكب، إذ التقى يوسف ضهير، رئيس المكتب المديري للنادي، وبعده فؤاد الورزازي، الرئيس السابق لفرع كرة القدم، ثم نعيم راضي مبارك، رئيس اللجنة المسيرة للكوكب في الوقت الراهن، من أجل الاطلاع على واقع الفريق وأسباب عدم تسوية وضعيته الإدارية.
 وحسب مصدر من داخل الفريق، فإن الوالي دعا مسؤولي الكوكب إلى الإسراع بتسوية الوضع الإداري، مانحا إياهم مهلة للتحضير، قبل أن يجتمع بهم في وقت لاحق، بحضور مسؤولين سابقين بفرع كرة القدم.
وأوضح المصدر أن الاجتماع الأخير، أفرز تحديد موعد الجمع العام العادي، المقرر أن يتضمن جدول أعماله، تلاوة التقريرين الأدبي والمالي للموسم الماضي وعرضهما على المصادقة، قبل التحول إلى جمع استثنائي لملاءمة قانون الفريق مع قانون التربية البدنية والرياضة 30-09، لإعلان فرع الكرة، جمعية أحادية النشاط، في أفق تأسيس شركة رياضية.
وأضاف المصدر أن مسؤولي الكوكب التزموا أيضا، أمام والي الجهة بدعم الفريق في ما تبقى من الموسم الجاري لضمان مكانته بين أندية القسم الثاني، إذ تعهد يوسف ضهير، رئيس المكتب المديري، بأن يدفع رواتب ثلاثة شهور للاعبين، فيما تعهد الرئيس السابق فؤاد الورزازي، بتسديد منح المباريات المقبلة مع رفعها إلى مبلغ 1500 درهم لكل نقطة يحصل عليها الفريق، كما التزم الرئيس السابق محسن مربوح وأمين المال السابق برادة سلوان بتأمين مصاريف تنقلات الفريق خلال المباريات الخارجية.

عادل بلقاضي (مراكش)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق