fbpx
حوادث

قائد بتاونات يعتدي على تقني بالعمالة

نقل «أ. م» تقني بعمالة إقليم تاونات، الأسبوع الماضي، إلى مصحة بفاس، في حالة صحية حرجة، بعد تلقيه ضربة في عضوه التناسلي، من قبل قائد المقاطعة الأولى بالمدينة، خلال اجتماع بمكتب باشا المدينة، لتقييم عمل لجنة لليقظة تشكلت لمراقبة البناء العشوائي بمختلف الأحياء.
وتسلم الضحية الذي وقع زملاؤه بالعمالة عريضة تضامنية معه، شهادة طبية تثبت نسبة العجز. وقال مصدر مطلع إن عامل الإقليم طلب تقريرا مفصلا حوله، خاصة أن  القائد المعين بالمدينة ضمن الحركة الأخيرة، سبق أن تورط في حوادث مماثلة. وأوضح المصدر أن أعضاء اللجنة اجتمعوا زوال الأربعاء الماضي، بمكتب الباشا لإنجاز محضر قانوني في موضوع الاختلالات المعمارية التي سجلتها في جولة ميدانية بعدة أحياء بالمدينة، لتوقيعه من قبل كافة الأعضاء الممثلين لقطاعات السكنى والتعمير والسلطة والبلدية والعمالة والوكالة الحضرية بالمدينة.
وأبرز المصدر نفسه، أن تقني العمالة أثار انتباه الأعضاء في تدخله إلى غياب ممثل البلدية الذي يعتبر توقيعه ضروريا، ما أغضب قائد المقاطعة الذي «ثار في وجهه» و»اتهم مستشاري البلدية بالوقوف وراء تفشي ظاهرة البناء العشوائي بمختلف أحياء المدينة»، قبل أن يتلاسن مع الضحية ويعتدي عليه.
وأوضح المصدر أن تقني العمالة عندما سقط أرضا داخل مكتب الباشا، تم الاتصال بمصالح الوقاية المدنية لنقله إلى المستشفى الإقليمي، لكن «المفاجأة كانت كبيرة بعد منع الباشا، سيارة الإسعاف من حمله».
وسارع موظفو عمالة إقليم تاونات، إلى التضامن مع زميلهم المعتدى عليه، مستنكرين هذا السلوك الذي قالوا إنه «يجب ألا يصدر عن مسؤول إداري مفروض أن يكون مثالا للاتزان والانضباط والرزانة وبرودة الدم، وقدوة، بعيدا عن كل ما من شأنه أن يزج بسمعته وسمعة الجهاز المنتمي إليه في الوحل».
وكان القائد الوافد على تاونات من آسفي، موضوع عدة شكايات من قبل مواطنين تعرضوا إلى استفزاز واعتداء من قبله، بينهم مسؤول أمني بالمنطقة الإقليمية للأمن بتاونات، قبل تدخل جهات عليا لجبر خاطره والحيلولة دون مقاضاته.  
وتعود أسباب هذا الاعتداء اللفظي، إلى تدخل القائد لإجبار تاجر على عدم احتلال ملك عام قبل اتصاله بالشرطة وحضورها ومحاولة إصدار أوامر غير قانونية، رفضها المسؤول الأمني الذي فوجئ بتصرف القائد الذي سبق أن تقدم بشكاية ضد فلاح اتهمه بالاعتداء عليه جسديا.
وكان الفلاح قد أدانته المحكمة الابتدائية بتاونات، بشهر موقوف التنفيذ بتهمة إهانة موظف أثناء أدائه عمله، بعد تنازل القائد عن متابعته بتدخل من أسرته وفاعلين جمعويين وحقوقيين، حضروا واقعة إهانة أبناء الإقليم.

حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق