الرياضة

أيت منا يقتحم الكرة الفرنسية

الصحافة الأوربية أكدت شراءه أسهما بتروا رفقة وزير فرنسي سابق

فجر هشام أيت منا، رئيس شباب المحمدية لكرة القدم، مفاجأة مدوية، بدخوله في مفاوضات لشراء أسهم بفريق تروا الفرنسي، الممارس بدوري الدرجة الثانية.
وأوردت صحف فرنسية أن أيت منا ينسق مع وزير سابق للصناعة والتجارة في عهد نيكولا ساركوزي، لشراء أسهم بنادي تروا، الذي أنهى الدوري المحلي في الرتبة الرابعة، على بعد ثلاث نقاط من المتصدر. وأضافت المصادر نفسها أن جناحا ثانيا ينافس أيت منا والوزير السابق الفرنسي، يتكون من مالكي أولمبياكوس اليوناني ونوتيغهام فوريست الإنجليزي.
وتعليقا على ما أوردته الصحف الفرنسية، أوضح هشام أيت منا أنه يرتب فعلا لشراء أسهم في نادي تروا، لكن الأمور ليست رسمية بعد، مشيرا في اتصال هاتفي أجرته معه «الصباح» أن المفاوضات مستمرة.
ويرأس هشام أيت منا شباب المحمدية منذ ثلاثة مواسم، وقام بثورة في الفريق، إذ حقق معه الصعود من القسم الأول هواة إلى القسم الوطني، ثم إلى القسم الثاني للنخبة، وبات قاب قوسين من الصعود إلى القسم الأول للبطولة الاحترافية.
وإضافة إلى ذلك، حول أيت منا، الذي يستثمر أيضا في لاعبين بالبطولة الوطنية، شباب المحمدية من فريق غارق في المشاكل المالية، إلى مستقطب لنجوم البطولة، وأصبح يضرب به المثل في الاستقرار المالي والتسييري.

ع.م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق