أخبار 24/24

الأزمة تهدد حكومة العثماني

تعددت منصات إطلاق النار على حكومة العثماني بذريعة أنها غير صالحة لما بعد كورونا، التي ستطلب فريقا حكوميا أكثر فعالية.
وأوضح رشيد لزرق أستاذ القانون الدستوري بجامعة ابن طفيل بالقنيطرة، أن الحكومة الحالية لا تملك تصورا في تدبير ما بعد أزمة كورونا، و يظهر ذلك في التصريحات المتناقضة لرئيس الحكومة و لأعضاء الحكومة أثبتت عجزها وعدم قدرتها على تسيير شؤون البلاد.
وسجل لزرق في تصريح ل “الصباح” أن السمة الغالبة هي غياب الحس التدبيري، وفشل كل محاولات إخفاء ذلك من خلال ممارسة سياسة الهروب إلى الأمام، بتصريحات خارج السياق واجتماعات ومشاورات لا طائل منها، فشلت في إيجاد الحلول الحقيقية لتداعيات جائحة كورونا على الاقتصاد المغربي، وأن مواجهة مخلفات الأزمة تفرض رزانة رجال الدولة.
ياسين قطيب

تعليق واحد

  1. نتمني توصل الانتخبات باش مديرو ليهم صابونه لا علاقة لهم في تدبير شؤن الدوله ولا شؤن الاجتماعيا قتلونا غير بالهدر وفهمات الخاويه وكالس علينا سينايورهات كفحلا راج مخرج سنمائي ماسي رئس حكموما

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق