fbpx
الرياضة

دبيرة: ننتظر حسم البطولة

رئيس أولمبيك آسفي ألمح إلى تخفيض رواتب الأطر التقنية
قال أنور دبيرة تلمساني، رئيس أولمبيك آسفي، إن تحديد مصير الموسم الكروي الجاري، يبقى أهم من مناقشة خفض أجور اللاعبين والأطر التقنية، في الوقت الراهن.
وأكد دبيرة في تصريح ل”الصباح، “أعتقد أن مصير الدوري له أهمية أكبر. هذه القضية يجب أن تخضع لمعايير وشروط تضعها الجامعة الوصية، بالتنسيق مع العصبة الاحترافية وممثلي اللاعبين، حينها ستكون الأمور واضحة، ويمكن آنذاك أن نتخذ إجراءات تتماشى مع ما تقرره الجامعة. نحن ننتظر ما ستفرزه اجتماعات اللجنة الجامعية في هذا الصدد، بعدها سنقرر، ونناقش الموضوع مع اللاعبين، لأنه من الصعب الحديث عن ذلك دون معرفة مصير الدوري”.
وتابع رئيس أولمبيك آسفي قائلا “في ما يتعلق بأجور الأطر التقنية، أعتقد أن الأمر مختلف، بعدما أعلنت الجامعة تخفيض أجور الناخب الوطني وأفراد طاقمه التقني، ويمكن أن نسير على هذا المنوال، لكن وبكل صراحة لم نناقش الموضوع بعد، سواء داخل المكتب أو مع المدربين».
وأفاد دبيرة أن الغموض يلف الجوانب المالية التي ستخضع للخفض، وتساءل هل يتعلق الأمر بالرواتب الشهرية، أم سيشمل منح التوقيع.
وقال”هناك لاعبون أجانب في كل الفرق المغربية، لهذا فإن أي قرار بخصوص خفض الأجور سيبنى على ما تقرره الجامعة الوصية، والتي ستكون برعاية أو استشارة الاتحاد الدولي لكرة القدم”.
وكشف دبيرة أن كرة القدم لا تعتبر من ضمن الأولويات في المرحلة الراهنة.
وقال “تعيش بلادنا ظروفا استثنائية، بسبب تفشي وباء كورونا، الذي فرض تعليق المنافسات إلى أجل غير معروف، ولهذا فإننا داخل أولمبيك آسفي منخرطون بشكل كلي في الإجراءات التي تم اتخاذها من أجل مواجهة الوباء، إذ سارعنا إلى إغلاق ملاعب التداريب وكل المرافق التابعة لمركز التكوين”.
وأوضح “أولا كل ما نتمناه حاليا هو أن نتغلب على هذا الوباء، وأن يزول بشكل نهائي، بعدها ستعود الأمور إلى طبيعتها بشكل تدريجي، وتبقى كرة القدم من ضمن القطاعات التي لها ارتباط بالوضعية الصحية في البلاد، بطبيعة الحال، ستتضرر بشكل كبير، في ظل تأخر صرف منح المجالس المنتخبة. كل ما نتمناه أن يكون الجميع بخير وأن تعود الحياة إلى ملاعب كرة القدم في أقرب وقت”.
حسن الرفيق (آسفي)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى