fbpx
أسواق

تعيين مديرين لمطاري محمد الخامس ومراكش المنارة

عين المدير العام للمكتب الوطني للمطارات الوطني، مساء الاثنين الماضي، المديرين الجديدين لكل من مطاري محمد الخامس الدولي بالبيضاء ومطار مراكش المنارة.
وعُين محمد بهاج مديرا لمطار محمد الخامس الدولي خلفا لأنس الحكيم الذي قضى قرابة 30 شهرا على رأس أكبر مطارات المملكة (عُين في يونيو 2010). وسبق لبهاج أن شغل منصب مدير لمطار البيضاء أنفا سنة 2005، قبل أن يغادر هذا المنصب إلى مدينة الرباط حيث تم تعيينه مديرا مساعدا لمطار الرباط سلا سنة 2006.
ولم تكد تمضي أربع سنوات ليغادر بهاج عاصمة المملكة صوب المدينة الحمراء ليتولى، في يونيو 2010، مهمة مدير مساعد لمدير مطار مراكش المنارة. علما أنه التحق بالمكتب الوطني للمطارات منذ سنة 1986، إذ تقلب بين عدة مهام ومناصب.
ويأتي هذا التعيين تتويجا لمسار بهاج المهني وكذلك الدراسي، إذ أنه حاصل على دبلوم الدراسات المعمقة المتخصصة في قانون النقل الجوي من كلية الحقوق والعلوم السياسية، إيكس مارسي 3 الفرنسية، إضافة إلى دبلوم الدراسات العليا في اقتصاد وتدبير النقل الجوي من معهد التكوين الجامعي والبحث في النقل الجوي بجامعة إيكس أون بروفونس الفرنسية سنة 2002، وكان قبل ذلك قد حصل على إجازة في العلوم الاقتصادية من جامعة محمد الخامس بالرباط سنة 1995.
من جهة أخرى، جاء تعيين نوال منير مديرة مساعدة بمطار مراكش المنارة تتويجا لعملها داخل المكتب الوطني للمطارات حيث شغلت عدة مهام ومناصب بالمطار نفسه منذ التحاقها بالمكتب سنة 1988، بعد حصولها على دبلوم في المراقبة الجوية.
وشغلت منير منصب رئيسة مصلحة الملاحة الجوية ورئيسة قطب الاستغلال بمطار مراكش المنارة، كما عملت مديرة بالنيابة للمطار ذاته في عدة مناسبات، علاوة على تعيينها مراقبة للجودة بالمطار نفسه سنة 2007.
وبالموازاة مع منصبها الجديد، تشتغل نوال منير محققة في مكتب التحقيق في الحوادث التابع للمديرية العامة للطيران المدني، إذ التحقت بهذا المنصب منذ سنة 2010، زيادة على تعيينها منسقة لمنصب تدبير الرحلات الواردة والمغادرة للمطار سنة 2008، وقبل ذلك فهي تشغل منصب المسؤولة عن السلامة منذ سنة 2006.
محمد أرحمني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى