fbpx
الرياضة

كيتا: لن ألعب لغير الدفاع الجديدي

لاعب منتخب إفريقيا الوسطى قال إن غياب الأخير عن كأس إفريقيا سببه الحكم لحرش

قال ساليف كيتا، لاعب الدفاع الجديدي، إنه مرتاح بالفريق، ولن يلعب لغيره في البطولة الوطنية . وأكد كيتا في حوار مع “الصباح الرياضي” أن الحكم بوشعيب لحرش ساهم في إقصاء منتخب إفريقيا الوسطى، مبرزا أن المنتخب الوطني يتوفر على حظوظ قوية للمرور إلى الدور الثاني. وفي ما يلي نص الحوار:

 

أولا، ما تعليقك على بداية الدفاع الجديدي في الموسم الجاري ؟
كانت جيدة، مرت الاستعدادات في ظروف حسنة، ووقعنا على بداية محترمة. نحتل حاليا الرتبة السابعة. هناك تغيير كبير في التشكيلة، لاعبون جدد وشباب عززوا الفريق. أكيد أنه بعد توالي الدورات سيتحسن المستوى بعد حصول الانسجام في ما بينهم.

ما رأيك في مستوى البطولة الوطنية؟
البطولة الوطنية هذه السنة بدأت قوية، ولعل هدف كل فريق هو تحسين ترتيبه، ولم لا الفوز باللقب في نهاية الموسم، من أجل حضور كأس العالم للأندية التي سيحتضنها المغرب الموسم المقبل.

هل أنت مرتاح بالجديدة؟
أكيد، وإلا لكنت بحثت عن فريق آخر. أحس أني انسجمت مع كل مكونات الفريق من مسؤولين ولاعبين وجمهور.

هل تفكر في تغيير الأجواء حاليا؟
إذا كانت خارج المغرب، أما داخله فلن ألعب لغير الدفاع الحسني الجديدي. كل الشروط مواتية ومساعدة على التأقلم والعطاء.

منتخب إفريقيا الوسطى غير مؤهل لكأس إفريقيا 2013 بجنوب إفريقيا، ما رأيك؟
 نحن نعتبر أنفسنا مؤهلين، لكن مع الأسف الحكم المغربي بوشعيب لحرش ومساعداه، كانوا وراء إقصائنا خلال مباراة الإياب أمام منتخب بوركينا فاصو بواغادوغو.

كيف حدث ذلك؟
 كنا منهزمين بهدفين لهدف واحد، وهذه النتيجة تؤهلنا. لست أدري كيف أضاف الحكم 18 دقيقة، كما أضاف 5 دقائق أخرى في نهاية الشوط الأول، وبالتالي لعبنا 113 دقيقة. وسجل منافسنا الهدف الثالث الذي أقصانا.

كيف تنظر إلى حظوظ المنتخب الوطني المغربي خلال نهائيات كأس إفريقيا المقبلة؟
 المنتخب المغربي يتوفر على حظوظ قوية للمرور إلى الدور الثاني. كانت لي فرصة مواجهة المنتخب الوطني مرتين السنة الماضية، وكنت أنتظر أن يحقق نتائج طيبة خلال النهائيات الماضية، لكن العكس هو الذي حصل.

 ولكنه عرف عدة متغيرات هذه السنة؟
بالفعل، فمنتخب اليوم أفضل بكثير من منتخب الأمس. هناك مدرب جديد ولاعبون جدد، وهناك عزيمة وتلاحم ورغبة في مواصلة التألق. أكيد أن رشيد الطاوسي سيحقق نتائج أفضل مع هؤلاء اللاعبين.

أجرى الحوار: أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى