الرياضة

العقود تؤرق “فيفا”

الاتحاد الدولي يبحث صيغة لاستمرار اللاعبين مع أنديتهم

يدرس الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، حالات اللاعبين الذين تنتهي عقودهم في نهاية يونيو المقبل، في ظل الأوضاع الحالية.
وقال الاتحاد الدولي لكرة القدم، في بيان له ” نحن ندرس ما إذا كان ينبغي تطبيق التغييرات المؤقتة أو الإعفاءات لحماية عقود اللاعبين والأندية.”
ويبحث “فيفا” مدى التأثير المحتمل لتأجيل المنافسات الكروية على عقود اللاعبين، بعد أن تسبب تفشي فيروس “كورونا” في تعليق مسابقات الدوريات المحلية والمنافسات القارية في مناطق متفرقة من العالم.
وعلى المستوى المحلي، تنتهي عقود عدد من اللاعبين مع أنديتهم، مع نهاية يونيو المقبل، ما يطرح أكثر من تساؤل حول مستقبلهم، إذا استمرت المنافسة إلى ما بعد يونيو، كما هو الحال بالنسبة للأندية المشاركة في المنافسات القارية والعربية.
وتبدو أندية الرجاء والوداد ونهضة بركان الأكثر تضررا من هذه الوضعية، في ظل نهاية عقود بعض نجومها، من قبيل محسن متولي ومحمد النهيري وزهير العروبي.
ويسعى الوداد والرجاء الرياضيان منذ مدة إلى تمديد عقدي متولي والنهيري، إلا أن المفاوضات مازالت جارية ولم تفض إلى أي قرار نهائي بالنسبة للاعبين.
في حين يظل وضع مروان الهدهودي، مدافع الدفاع الحسني الجديدي الأكثر غموضا، بما أن عقده ينتهي في 30 يونيو المقبل، ووقع عقدا مبدئيا مع الرجاء، في حين أن النهيري مدافع الوداد أكد في تصريح إذاعي، أن المفاوضات مع الفريق تسير في الاتجاه الصحيح، ولم يعد تفصله عن التمديد سوى جزئيات بسيطة.
نور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق