fbpx
الرياضة

الأمانة العامة للحكومة توجه صفعة إلى أوزين

رصدت اختلالات بالنظام الأساسي النموذجي والنصوص التطبيقية للقانون الجديد

وقفت الأمانة العامة للحكومة على مجموعة من الاختلالات في النظام الأساسي النموذجي للجامعات الرياضية، الملائم لقانون التربية البدنية والرياضة 30 – 09.
وعلم “الصباح الرياضي” من مصدر جيد الإطلاع أن الأمانة العامة للحكومة، ستعيد، الأسبوع المقبل، النظام الأساسي النموذجي إلى وزارة الشباب والرياضة، لإدخال الملاحظات التي سطرتها في شكله ومضمونه، قبل إعادته إليها لقراءته مرة ثانية ونشره في الجريدة الرسمية، الشيء الذي يتطلب شهورا من التأخير في تطبيقه قبل دخول قانون التربية البدينة والرياضة 30 – 09 حيز التنفيذ، إذ أن الوزارة مطالبة بمراجعة النظام الأساسي النموذجي، مع الأخذ بعين الاعتبار الملاحظات التي تمس جوهره.
وأكد المصدر ذاته أن الملاحظات لا تهم النظام الأساسي النموذجي، وإنما بعض القرارات الوزارية، أي النصوص التطبيقية لقانون التربية البدينة والرياضة 30 – 09، الشيء الذي أثار مجموعة من المشاكل للجامعات الرياضية التي عدلت أنظمتها الأساسية طبقا لقانون الرياضة، إذ ستكون ملزمة بإدخال التعديلات المذكورة، مشيرا إلى أن القرارات والنظام الأساسي النموذجي يتضمنان تناقضات كبيرة مع قانون التربية البدينة والرياضة.
إلى ذلك، كشف مصدر “الصباح الرياضي” أن محمد أوزين، وزير الشباب والرياضة، بعث إلى الجامعات الرياضية الممثلة في اللجنة الوطنية للرياضيين من المستوى العالي، لتعيين ممثليها في اللجنة المذكورة، إذ من المنتظر أن تنصب بطريقة قانونية في يناير المقبل، أي بعد نهاية عمل اللجنة الحالية في 31 دجنبر الجاري، ويتعلق الأمر بوزارة الداخلية ووزارة التشغيل ووزارة التكوين المهني ووزارة التعليم العالي ووزارة التربية الوطنية ووزارة الاقتصاد والمالية ووزارة تحديث القطاعات وأخيرا ممثل عن اللجنة الوطنية الأولمبية.
وأوضح المصدر نفسه أن اللجنة الوطنية الأولمبية مطالبة بعقد جمعها العام بعد تعيين لجنة الرياضيين من المستوى العالي لا تتوفر على قانون أساسي، وأن القانون الأساسي المنشور في موقعها الرسمي لم يصادق عليه في جمع عام استثنائي كما أنه يتناقض مع التشريعات المعمول بها في المملكة، علما أن مرسوم 78 الذي كان ينظمها استنسخ بعد صدور قانون 06 – 87، وبالتالي فإن اللجنة الأولمبية ملزمة بالاحتكام إلى الميثاق الأولمبي الذي ينص على أن كل لجنة أولمبية ملزمة بعقد جمع عام عاد سنوي وتقدم فيه تقريرها الأدبي والمالي، كما أن كل عضو بها يفقد عضويته بالجامعة الرياضية التي يمثلها يفقد عضويته باللجنة الأولمبية بشكل مباشر، وعليه تجرى انتخابات جزئية لتعويضه.

صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق