fbpx
حوادث

الرميد يصل إلى الباب المسدود مع كتاب الضبط

عودة الاحتجاجات إلى المحاكم والسعيدي يؤكد أن موقف وزير العدل بقي جامدا

لم تتمكن لجنة العدل والتشريع من تقريب وجهات النظر بين وزارة العدل والحريات والنقابة الديمقراطية للعدل، طيلة مسار التفاوض الأيام الماضية، بعد أن رفضت وزارة العدل مناقشة موضوع الاقتطاع أو العمل بالمقترحات التي قدمتها النقابة لتعلن الأخيرة عن دخولها مرحلة احتجاجات جديدة، دشنت صباح أمس (الجمعة)، بالعديد من المحاكم.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى