fbpx
الرياضة

طاقم الأسود يحدد موعد زياراته الأوربية للمحترفين

الطاوسي وبادو يزوران حراس المرمى والمهاجمين والركراركي وبنمحمود يتفقدان المدافعين ولاعبي الوسط

حدد رشيد الطاوسي، مدرب المنتخب الوطني لكرة القدم، أول أمس (السبت)، برنامج زياراته رفقة الطاقم التقني المساعد له، للاعبين المحترفين بعدد من الدول الأوربية، استعدادا لنهائيات كأس إفريقيا للأمم التي ستحتضنها جنوب إفريقيا ما بين 19 يناير و10 فبراير المقبلين.
وكشف مصدر “الصباح الرياضي” أن اجتماعا خلص إلى تقسيم الزيارات إلى قسمين، الأول سيزور فيه الطاوسي رفقة سعيد بادو، مدرب حراس المنتخب الوطني إسبانيا وألمانيا وإيطاليا وتركيا وإنجلترا، والثاني سيزور فيه رشيد بنمحمود ووليد الركراكي، المحترفين بفرنسا وإنجلترا وإيطاليا وهولندا والبرتغال، مشيرا إلى أن الطاوسي وبادو سيلتقيان حراس المرمى والمهاجمين، في الوقت الذي يلتقي فيه بنمحمود والركراكي، المدافعين ولاعبي وسط الميدان.
وأكد المصدر ذاته أن زيارة الطاوسي وبنمحمود ستشمل الحارسين ياسين بونو المحترف بأتيليتكو مدريد الإسباني، ومحمد أمسيف حارس مرمى فريق أوغسبورغ الألماني، وذلك للتأكد من استعدادهما للمشاركة في النهائيات، سيما أن المنتخب يواجه بعض المشاكل في هذا المركز في الآونة الأخيرة، موضحا أن الزيارة ستشمل أيضا منير الحمداوي بإيطاليا وعادل تاعربات وأسامة السعيدي بإنجلترا ونور الدين أمرابط بتركيا، وعبد العزيز برادة ويوسف العربي بإسبانيا.
وأضاف المصدر نفسه أن زيارة الركراكي وبنمحمود ستقودهما إلى فرنسا للالتقاء بزكريا بركديش وعبد الحميد الكوثري وأحمد القنطاري وريغاتان أدريان وسايس غنام ويونس بلهندة وعصام عدوة بالبرتغال وكريم الأحمدي بإنجلترا والمهدي بنعطية بإيطاليا، إذ من المنتظر أن تنطلق هذه الزيارات بعد المباراة التي سيخوضها المنتخب المحلي أمام النيجر يوم 12 دجنبر الجاري بالجديدة انطلاقا من الثانية و45 دقيقة عصرا.
واستنادا إلى المصدر ذاته، فإن الطاوسي سيحسم بشكل كبير في اللائحة التي ستخوض النهائيات، بعد التقرير الذي سيحرره عن زيارته الأوربية من جهة، وتوصله بنتائج زيارة بنمحمود والركراكي، سيما أنها ستوضح استعدادات اللاعبين الذين يرغبون في خوض النهائيات، كما هو الشأن بالنسبة إلى مروان الشماخ الذي سيبق له أن عبر عن عدم رغبته في ذلك، ومحمد أمسيف الذي رفض المشاركة رفقة المنتخب في المباراة الإعدادية الأخيرة أمام توغو.

صلاح الدين محسن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق