fbpx
افتتاحية

تفاديا للكارثة

لا معنى لكل هذا الذي يجري في المغرب، ما دام المواطنون يشعرون أن هناك سدودا من اللاثقة، تحجب علاقاتهم بالحكومة والإدارة والأحزاب والنقابات والمجتمع المدني والفاعل السياسي والاقتصادي. ولا معنى أيضا، أن نبذل مجهودات في إعداد تصور جديد “لنموذجنا التنموي”، دون إنجاز تشخيص “علمي” ينطلق من طرح الأسئلة الحقيقية حولأكمل القراءة »


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى