fbpx
حوادث

وزارة العدل تنتظر بيانات للتحقيق في تجاوزات بالسجون

تقرير رسمي يؤكد وجود تلك الانتهاكات والوزارة تكتفي بدور المتفرج

أكدت وزارة العدل والحريات أنها معنية بالبحث في كل الانتهاكات والجرائم المحتملة، على إثر التقرير الذي أعده المجلس الوطني لحقوق الإنسان نهاية أكتوبر الماضي، والذي وقف خلاله على الوضعية الكارثية التي عليها السجون والسجناء  واعتبرت الوزارة في بيان لها أن البحث منوط بوقائع محددة زمانا ومكانا وأطرافا، على اعتبار أن  تقرير المجلس الوطني لحقوق الإنسان اكتفى بتسجيل تجاوزات وسوء المعاملة والغلو في استعمال السلطة دون بيانات أخرى يمكن أن يتأسس عليها أي بحث تمهيدي. وأضاف البلاغ، الذي تتوفر الصباح على نسخة منه  أن وزارة العدل والحريات


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى