fbpx
ملف عـــــــدالة

يهود آسفي تعايشوا مع السكان وامتلكوا الأراضي

أغلبية يهود المدينة فضلت البقاء بدروبها القديمة في تجمعات اختلف تعدادها

تؤكد العديد من المصادر المتطابقة المتهمة، أن الوجود البرتغالي بآسفي، كان ومنذ القدم مهما وبنسب كبيرة، عكس مدن أخرى، ولكن ما ميز آسفي أكثر هو أن اليهود كانوا يتعايشون مع سكان المدينة، ولم يكن لهم ملاح خاص بهم، كما هو الحال عليه بمدن أخرى من مدن المملكة.
ويؤكد إبراهيم كريدية، الباحث في تاريخ آسفي، أن آسفي، كانت منذ القدم تحتضن السكان اليهود، وبنسب مهمة، وكذا بقوة فعل تأثير هذه الفئة في حياة المدينة بمختلف جوانبها، وباستقراء مكنون أسماء العائلات اليهودية المتأخرة بآسفي، يمكن إجلاء وكشف بعض الحقائق عن


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى