fbpx
ملف الصباح

من حيل شبكات السطو على أراضي معمرين بآسفي

واقعة أخرى من وقائع مافيا السطو على أملاك الأجانب، ولو أن الضحية هذه المرة ليس أجنبيا، ولكن وقائع هذه القضية، تكشف أساليب السطو على عقارات الأجانب.
انطلقت القصة، بعدما اشترى أحد أبناء المنطقة، أرضا تفوق مساحتها 1260 مترا مربعا بمنطقة جمعة اسحيم، من معمر فرنسي كان يتوفر على محل لبيع الخمور بركن باريس بالمدينة الجديدة بآسفي، إذ اشتراها بموجب عقود عدلية مُسجلة بطريقة قانونية، وهي الأرض التي شيد عليها مسكنا، واستقر بها، وبعد ذلك عمد إلى تشييد بعض الدكاكين والمتاجر التي كان يكتريها لبعض سكان المنطقة، ليزاولوا بها أنشطة معينة.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى