fbpx
الرياضة

البيضاء والرباط والمحمدية أبرز معاقل لاعبي الكوكايين

إيقاف لاعب سابق الأربعاء الماضي تحول من الاستهلاك إلى الوساطة

بدأ مخدر الكوكايين يغزو الملاعب الوطنية ومستودعات ملابس اللاعبين بعد أن بدؤوا يتعاطونه كموضة جديدة، بحثا عن لذة مستوردة وتقليدا لعدد من الرياضيين العالميين الذين دخلوا النفق المظلم لهذا المخدر المسبب للإفلاس المالي والرياضي.
وتقول مصادر مطلعة إن عددا من اللاعبين بدؤوا في تعاطي الكوكايين كنوع من إظهار التميز وسط زملائهم انطلاقا من السهرات التي يحضرونها بعدد من ملاهي البيضاء والمحمدية والرباط، قبل أن يتورطوا بسبب غلاء “سطر” واحد ليتجهوا من الاستهلاك إلى المتاجرة، مضيفة أن غالبية


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى