الرياضة

“وينرز” يحذر دوسابر واللاعبين

غاموندي يضطر إلى إحداث تغييرات في الفريق بعد رحيل اللويسي

وجه “وينرز”، الفصيل المساند للوداد، رسالة شديدة اللهجة إلى لاعبي الفريق والمدرب الفرنسي سيبستيان دوسابر، بعد الأداء الباهت الذي ظهر به الفريق في مباراته الأخيرة أمام الفتح، لحساب الجولة الخامسة عشرة من منافسات البطولة.
وقال “وينرز” في تقرير له عن مباراة الفريق الأخيرة، إن المدرب دوسابر، جاء إلى الفريق من أجل الدفاع عن لقبي البطولة ودوري الأبطال، وإذا لم يستطع، فإن ذلك يعتبر إخفاقا له ولمن كان وراء مجيئه.
كما بعث الفصيل رسالة إلى لاعبي الفريق، وحذرهم من التهاون في التداريب، أو في المباريات، ودعاهم إلى التفاني في الدفاع عن قميص النادي، وقال “نود أن يعلم اللاعبون أنهم يتقاضون أعلى الأجور وأعلى المنح، لا لشيء سوى مقابل لعب كرة القدم”.
وفي موضوع آخر، اضطر غاموندي، المدير الرياضي للوداد، إلى إحداث تغييرات في هيكلة الفئات الصغرى، بعد رحيل هشام اللويسي، مدرب الأمل إلى شباب المحمدية.
وعين غاموندي، السنغالي موسى نداو، مدربا لفئة الأمل، بعد انتقال اللويسي إلى شباب المحمدية، مدربا مساعدا.
كما يستعد المدير الرياضي إلى تعيين مدرب مساعد ثان لدوسابر.
وعلمت “الصباح” أن العديد من الأسماء مرشحة لهذا المنصب، أبرزها رشيد الداودي الذي ما فتئ يلازم غاموندي في جميع تنقلاته، سواء داخل البيضاء أو خارجها.
يشار إلى أن الوداد ظهر بمستوى باهت في مباراته الأخيرة أمام الفتح، والتي انتهت بالتعادل هدف لمثله، كما أنه أنهى مرحلة الذهاب من منافسات الدوري الوطني محتلا المركز الأول برصيد 33 نقطة، بفارق 3 نقاط عن نهضة بركان، صاحب المركز الثاني.
نور الدين الكرف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق