fbpx
الصباح الـتـربـوي

تلاميذ الخطابي بآسفي يحتجون بسبب الخصاص

 احتج تلاميذ الثانوية الإعدادية عبد الكريم الخطابي بآسفي، الأسبوع الماضي، على الخصاص في الأساتذة وطالبوا بحقهم المشروع في التمدرس في ظروف مناسبة توفر فيها شروط النظافة والأمن بمحيط المؤسسة. ونفذت جمعية آباء وأمهات وأولياء تلاميذ الثانوية الإعدادية عبد الكريم وقفة احتجاجية شارك فيها  العديد من الآباء والأمهات والتلاميذ، وطالبوا بحضور لجنة من النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية يرأسها النائب الإقليمي الذي استمع إلى مطالبهم.  وقالت مصادر متطابقة إن اللجنة أجابت عن استفسارات المحتجين بكون النيابة كلفت بعض الأساتذة بالتدريس بالإعدادية لكنهم رفضوا الالتحاق بالمؤسسة مما دفع المصالح النيابية إلى تطبيق مسطرة عدم الالتحاق في حقهم وكلفت غيرهم، كما كلفت النيابة أحد الأساتذة العاملين بالتعليم الابتدائي من أجل تدريس مادة الاجتماعيات بالإعدادية إلا أنه لم يتوصل برسالة التكليف بسبب مقاطعة مديري التعليم الابتدائي تسلم البريد من النيابة الإقليمية تنفيذا لمسلسلهم النضالي.
وتابعت المصادر أن النيابة الإقليمية بصدد العمل على توفير أستاذ للغة العربية في القريب العاجل لسد الخصاص نهائيا بالإعدادية نفسها. وبخصوص الأمن قالت المصادر إن النيابة ستكثف اتصالاتها ومراسلاتها على السلطة المحلية والمجلس الحضري بآسفي من أجل توفير الأمن في محيط المؤسسة بهدف حماية التلميذات من اعتداءات بعض المنحرفين.

حسن الرفيق (آسفي)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق