fbpx
الرياضة

“دورة المدربين” تبتسم للكاك والكوديم

 

يومير يمنح الفوز للكاك في أول ظهور والمريني يقلب الطاولة على بركان وأيت جودي يهدي الماص ثالث فوز وبراتشي يواجه الإقالة

ابتسمت المباريات المقدمة عن الدورة الثامنة لبطولة القسم الأول لكرة القدم لفرق النادي القنيطري والنادي المكناسي والمغرب الفاسي، وجميعها غيرت مدربيها.
ونجح النادي القنيطري، أول أمس (السبت)، في تحقيق الفوز الذي خاصمه منذ الدورة الأولى في أول مباراة يخوضها تحت إشراف مدربه الجديد عبد القادر يومير، وكان على حساب أولمبيك خريبكة بهدف لصفر، أحرزه بلال بيات، رافعا رصيده إلى ستة أهداف .
وانتعش الفريق القنيطري بهذا الفوز، إذ مكنه من الارتقاء إلى المركز الثامن بتسع نقاط، فيما تأزمت وضعية أولمبيك خريبكة، الذي تراجع إلى المركز 11، بعد أن مني بالهزيمة الثالثة هذا الموسم، الأمر الذي جعل مكتبه المسير يستدعي المدرب فرانسوا براتشي بشأن الانفصال بالتراضي.
وقلب النادي المكناسي، الذي خاض أول مباراة بقيادة مدربه يوسف المريني، الطاولة على مضيفه نهضة بركان، وفاز عليه بأربعة أهداف لثلاثة.
وتألق اللاعب ياسين بيوض، الذي أحرز ثلاثية للفريق المكناسي في الدقائق21 و65 و83، قبل أن يضيف زميله رضوان الجوهري الهدف الرابع في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع، في حين سجل الأهداف الثلاثة للفريق البركاني المالي مصطفى كوندي في الدقيقتين  11 و57، وعبد المولى برابح في الدقيقة 41،  علما أن الأخير أهدر ضربة جزاء أخرى في الدقيقة 49.
وارتقى النادي المكناسي، الذي له مباراة مؤجلة عن الدورة الخامسة سيخوضها بعد غد (الأربعاء) في ملعبه  أمام الرجاء، من المركز 14 إلى العاشر بثماني نقاط من فوزين وتعادلين وثلاث هزائم، في الوقت الذي مني فيه الفريق البركاني بهزيمته الخامسة، مقابل تعادلين وفوز واحد، ليتراجع إلى الرتبة 14.
وحقق المغرب الفاسي فوزه الثالث على التوالي بقيادة مدربه الجزائري عز الدين أيت جودي، وكان بالملعب البلدي بقصبة تادلة على رجاء بني ملال بهدف السنغالي محمد ديوب.
وارتقى الفريق الفاسي، بعد هذا الفوز، وهو الرابع مقابل أربعة تعادلات، مؤقتا إلى المركز الثاني، بعدما رفع رصيده إلى 16 نقطة، بفارق نقطة واحدة خلف الجيش الملكي، المتصدر، وبفارق ثلاث نقاط أمام حسنية أكادير، الذي سيحل ضيفا على أولمبيك آسفي اليوم (الاثنين) ، والرجاء الرياضي، الذي أجلت مباراته أمام المغرب التطواني.
وفي المقابـل، تعمقت جراح الفريق الملالي، الذي تجمد رصيده في ثلاث نقاط، ليظل في المركز الأخير، بعدما مني بهزيمته الخامسة في الموسم مقابل ثلاثة تعادلات.
وعلى صعيد المباريات المؤجلة، فاز الوداد على ضيفه شباب الحسيمة بهدف لصفر في المباراة المؤجلة عن الدورة الخامسة، مساء أول أمس (السبت)، بملعب محمد الخامس بالدار البيضاء.
وسجل هدف الوداد ليس مويتيس في الدقيقة 26 .
وارتقى الفريق البيضاوي عقب هذا الفوز، وهو الرابع له على التوالي، والخامس في الموسم، مقابل هزيمتين في الدورتين الأولى والثالثة، إلى المركز الثالث بمجموع 15 نقطة، فيما تجمد رصيد شباب الحسيمة، عند تسع نقاط في المركز الثامن.
عبد الإله المتقي

(تفاصيل أخرى في الصفحة 21)

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق