fbpx
الرياضة

احتجاجات في مباراة الطاس والخميسات

فاجأ الاتحاد الزموري للخميسات فريق الاتحاد البيضاوي على أرضية ملعب العربي الزاولي، أول أمس (السبت)، لينتصر عليه بهدف لصفر، ضمن الدورة الثامنة من بطولة القسم الثاني.
وعرفت بداية المباراة رفع لافتات من «جمعية شباب الاتحاد» و»ديما ديما طاس» في المدرجات التي لم تعرف حضورا جماهيريا كبيرا، طالبت فيها المكتب المسير بتقديم استقالته، وقالت إن «التسيير العشوائي» هو سبب النتائج السلبية الأخيرة للاتحاد البيضاوي.  
ورغم استحواذ لاعبي الاتحاد البيضاوي للكرة، فإن المبادر إلى خلق فرص التسجيل كانوا هم مهاجمو الاتحاد الزموري للخميسات، إذ سيتمكن أيوب لقعداوي من تسجيل الهدف الوحيد في المباراة في الدقيقة 34. وحاول الاتحاد البيضاوي تسجيل هدف التعادل قبل نهاية الشوط الأول، إذ شن هجمات على دفاع الزوار، غير أن جل العمليات لم تلق متمما لها، لينتهي الشوط الأول بفوز الاتحاد الزموري للخميسات بهدف لصفر.
ودخل لاعبو الاتحاد البيضاوي الشوط الثاني بقوة، إذ حسموا الصراع في وسط الميدان لصالحهم، غير أن هجماتهم لم تكن منظمة مما فوت عليهم عددا من الفرص. ورغم التغييرات التي أقدم عليها جعفر عاطفي فلم تغير من نتيجة المباراة في شيء، لتنتهي بفوز الاتحاد الزموري للخميسات على الاتحاد البيضاوي بهدف لصفر.
وعرفت نهاية المباراة احتجاجات كثيرة من جماهير الاتحاد البيضاوي القليلة التي حضرت المباراة، إذ تعتبر الهزيمة الخامسة للاتحاد البيضاوي في بطولة هذا الموسم. وأصبح الفريق بذلك يحتل الرتبة 15 بخمس نقاط حصدها من فوز وتعادلين.
في الجهة الأخرى أكد الاتحاد الزموري للخميسات النتائج الإيجابية التي حققها الفريق مع بداية بطولة هذا الموسم، إذ بات يحتل الرتبة الرابعة ب 15 نقطة، جناها من 4 انتصارات وثلاثة تعادلات ولم ينهزم سوى مرة وحدة.
درغام العقيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق