fbpx
اذاعة وتلفزيون

سولامي… ابن بطوطة

يحظى «اليوتوبور» طه سولامي، أو كما يطلق على نفسه «إيسو» باحترام جميع المدونين، فشخصيته المرحة واختياره للمواضيع وتواضعه، فتحا له باب الشهرة في مواقع التواصل الاجتماعي.
«إيسو» من مواليد البيضاء، في منتصف عقده الثاني، ينتمي إلى عائلة ممون الحفلات الشهير «رحال»، درس في فرنسا والإمارات وبريطانيا، ثم جذبه التصوير وبث فيديوهات في «يوتوب»، حتى أن قناته يتابعها حوالي 950 ألف شخص، وبعض فيديوهاته شاهدها أكثر من مليون شخص. يشرح «إيسو» في أحد فيديوهاته الأسباب التي جعلته يفضل السفر و»يوتوب» قائلا:» مللت من الروتين اليومي والذي تنتجه تكرار الأحداث في الحياة، ما جعلني أفكر في السفر والتصوير وزيارة بلاد نشاهد تفاصيلها فقط في محرك البحث غوغل، وفي أفلام وثائقية تتحدث عن اختلاف ثقافات العالم».
وزار «إيسو» أزيد من 50 دولة، آخرها السنغال التي حكى تفاصيل الحياة فيها وتعرضه للنصب، ويؤكد جميع المدونين أن «إيسو» يمتاز بحسن اختياره للمواضيع وقربه من البسطاء، حتى أنه صور في رمضان الماضي حلقة مع المقرئ الشهير القزابري، ودعا إلى التعامل برفق ومودة مع العمال البسطاء في المسجد.

خالد العطاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى