fbpx
مجتمع

كلية طب ومستشفى جامعي بابن سليمان

أعطى سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي، موافقته على إنجاز مشروع مستشفى جامعي وكلية الطب بابن سليمان، صباح الاثنين الماضي.
وجاءت موافقة الوزير أمزازي، إثر الاجتماع الذي جمعه بالبرلمانيين حسن عكاشة، عن حزب التجمع الوطني للأحرار، ومحمد بنجلول، عن العدالة والتنمية، وفتيحة أسداس، عن الاتحاد الاشتراكي، والذي تمحور حول مشروع تكوين نواة جامعية بالمدينة.
وأفادت مصادر عليمة أن الأمر لم يتوقف مع وزير التربية الوطنية، بل سيشمل لقاء آخر للبرلمانيين والوزير أمزازي، مع وزير الصحة بغية الحصول على موافقته أيضا، قبل الشروع في إمضاء الاتفاقيات المتعلقة بإنشاء هذا الصرح الطبي والأكاديمي الكبير بإقليم ابن سليمان، وتوفير التعبئة المالية للمشروع.
واحتضنت عمالة ابن سليمان، أخيرا الماضي، توقيع اتفاقية شراكة تتعلق بمشروع إحداث نواة جامعية ومركــز استشفائي جامعي وكذا نواة للتكوين الجامعــي بإقليم ابن سليمان، إذ أعلن عامل الإقليم سمير اليزيدي،عن قيام العمالة بتعبئة 210 هكتارات، على بعد أربعة كيلومترات من ابن سليمان، سيخصص منها 100 هكتار لمشروع النواة الجامعية.
كما تم خلال الاجتماع ذاته، توقيع ثلاث اتفاقيات بحضور عواطف حيار، رئيسة جامعة الحسن الثاني بالبيضاء، وعامل الإقليم سمير اليزيدي، ورئيس المجلس الإقليمي، خليل الدهي، ورئيس جامعة لوسيل بدولة قطر. والبرلمانيين سالفي الذكر.
كمال الشمسي (ابن سليمان)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق