fbpx
حوادث

حجز أطنان من البلاستيك بطنجة

أفادت السلطات المحلية بطنجة، أن لجنة إقليمية مختلطة للمراقبة تتألف من مندوبية وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي والولاية وقيادة الدرك، حجزت، نهاية الأسبوع الماضي، كمية هائلة من الأكياس البلاستيكية الممنوعة، وضبطتها داخل معمل سري يقع بمنطقة شراقة ضواحي المدينة.
وذكر المصدر، أن العملية نفذتها اللجنة المذكورة بعد أن توصلت السلطات الإقليمية بمعطيات، تفيد أن أشخاصا حولوا مستودعا إلى مصنع للأكياس البلاستيكية المحظورة، ويعملون على إنتاج وإعداد كميات كبيرة من هذه المواد وترويجها بعدد من الأسواق والمحلات التجارية بالمدينة والمناطق المجاورة، لتقوم إثره اللجنة بمداهمة المصنع بأمر من النيابة العامة، فعثرت بداخله على كميات كبيرة من المنتوجات البلاستيكية المحظورة الصنع.
وأوضح المصدر ذاته، أن عملية تفتيش المصنع أسفرت عن حجز حوالي 11,19 طنا من مادة البلاستيك، وتتكون من حوالي 4 أطنان من المادة الأولية “البوليتلين”، و7,34 أطنان من الأكياس البلاستيكية التامة الصنع، وكذا ثلاث آلات تستعمل في تصنيع وتقطيع الأكياس الممنوعة.
ويضيف المصدر، أن اللجنة قامت بتشميع آليات الإنتاج المحجوزة ، فيما عملت مصالح الدرك الملكي على فتح بحث قضائي مع صاحب المحل، حول خرقه للقانون رقم 77.15، الذي يمنع تصنيع أكياس البلاستيك واستيرادها وتصديرها وتسويقها واستعمالها، قبل تقديمه أمام وكيل الملك لدى ابتدائية المدينة لاتخاذ المتعين في حقه.

المختار الرمشي (طنجة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق