اذاعة وتلفزيون

بنشهيدة في “كازا أوفر دوز”

تشارك الممثلة نفيسة بنشهيدة في تصوير أحدث أفلامها السينمائية بعنوان «كازا أوفر دوز» بالبيضاء، تحت إدارة المخرج عادل عمور، الذي قال في تصريح ل»الصباح» إنه عمل يتناول موضوعي إدمان الشباب على المخدرات و»التشرميل».
وأكد عادل عمور أن تصوير الفيلم انطلق منذ أيام قليلة، ومن بين ما تم إنجازه منه مشاهد بإحدى المصحات الخاصة بالبيضاء، مضيفا أن الطاقم الفني والتقني سيحط الرحال طيلة مدة التصوير، التي حددت في أربعة أسابيع بفضاءات متعددة بمدن البيضاء وبوزنيقة والمحمدية.
وعن أحداث الفيلم السينمائي «كازا أوفر دوز» قال عادل عمور «تدور قصة الفيلم حول شاب يبلغ من العمر 25 سنة ويتابع دراسته في شعبة «الماركوتينغ» وهو ابن مفتش شرطة وسيدة أعمال، كما يحاول استغلال سلطة والده وأموال والدته من أجل تحقيق أهدافه، ولهذا يعد «ابن الفشوش» بامتياز، مشيرا إلى أنه كان سببا في دخول عدد كبير من أصدقائه في الدراسة دائرة الإمان.
وأوضح المخرج عادل عمور أن فيلمه السينمائي يسلط الضوء على فئة أخرى من المجتمع من خلال قصة الشاب المدمن على المخدرات، مضيفا «إن أغلب الأفلام السينمائية تركز على أبناء الفئة الفقيرة، لهذا نشتغل على الموضوع من خلال رؤية مغايرة».
ومن بين الرسائل الأخرى التي يتحدث عنها الفيلم السينمائي، حسب مخرجه عادل عمور، ظاهرة «التشرميل»، التي يتولى الدكتور الحسن التازي، المختص في التجميل تقديم رسائل بشأنها من خلال دوره في العمل ذاته وانطلاقا من تجربته ومعالجته كثير من الضحايا، كما يحذر في العمل من خطورة الظاهرة ومن آثارها السلبية. وإلى جانب الحسن التازي يشارك في الفيلم البطل العالمي مصطفى لخصم، الذي يتقمص دور «كوتش» أحد الشباب، الذي يقع ضحية الإدمان ويحاول مساعدته من خلال جمعيته المختصة في محاربة الإدمان في صفوف الشباب.
ومن بين الوجوه المعروفة المشاركة في الفيلم السينمائي، حسب مخرجه عمور الإعلامي خالد نزار، الذي يقدم دور المنشط الإذاعي، الذي يستضيف الطبيب الحسن التازي من أجل الحديث عن ظاهرة «التشرميل».
ويعتبر فيلم «كازا أوفر دوز» عملا من إنتاج خاص للمخرج عادل عمور، الذي قال إنه يخوض تجربة إنتاج أول فيلم طويل بمساعدة مجموعة من الجهات، وذلك بعد تجربة طويلة في الإخراج كانت ثمرتها إنجاز 24 فيلما قصيرا ومجموعة من الفيديو كليبات. يشار إلى أن الفيلم القصير «نهاية طغيان» لعادل عمور حصل على جائزة أحسن إخراج بمهرجان القاهرة، أما الفيلم القصير «الميمة»، الذي عرض في افتتاح مهرجان سينما الطفل بطنجة فتوج بجائزة أحسن إخراج، كما عرض فيلمه القصير «بور لوي» خلال فعاليات مهرجان تطوان للفيلم الأمازيغي وحظي بتجاوب كبير من قبل الجمهور.
أمينة كندي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
assabah

مجانى
عرض