حوادث

اعتقال متهم باغتصاب بناته

أوقفت مصالح المركز القضائي التابعة للدرك الملكي، الاثنين الماضي ، شخصا يتحدر من خنيفرة، ويقطن رفقة زوجته وبناته بمنطقة “أفرا” التابعة لجماعة احدادن ضواحي الناظور، على خلفية شبهة اغتصاب بناته الثلاث القاصرات.
وجاء اعتقال الظنين المذكور إثر شكاية تقدمت بها زوجته بعد أن اكتشفت الوقائع بالتدريج، وتبين بعد انتقال المصلحة القضائية المذكورة لمعاينة سكن المشتكية وبناتها الضحايا أنهن قاصرات، إذ تبلغ إحداهن العاشرة بينما لاتتجاوز الأخريات السابعة من العمر، كما تبين أن إحداهن تعاني إعاقة البكم والصمم.
وأوضحت الأم المتحدرة من الجنوب الشرقي للمملكة والتي أصيبت بحالة ذهول حادة، أنها لاحظت تغيرات نفسية على بناتها ورغبتهن في الانعزال والصمت والهروب من مكان جلوس الأب حين يعود للبيت، لتشرع عقب ذلك في بحثها الخاص، ولدى استنطاقها لهن وقفت على حقيقة الوقائع المهولة، ما جعلها تقدم شكاية ضده ليتم اعتقاله الاثنين الماضي.
وخلصت الأبحاث انطلاقا من رواية الأم إلى أن ابنتها البالغة من العمر عشر سنوات كشفت لأمها تعرضها للاغتصاب من قبل والدها منذ مدة تجاوزت السنة.
وبعد ذلك أعاد أفعاله المشينة لعدة مرات في المنزل العائلي خصوصا بعدما تكون والدتهن قد خلدت للنوم، وتشير التفاصيل إلى أن الأم بعدما صدمت من اعترافات ابنتها الكبرى قامت باستفسار ابنتها الثانية المعاقة لتقوم بشرح وتجسيد ما كانت تتعرض له من قبل والدها.

محمد المرابطي (الناظور)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق