fbpx
حوادث

 العثور على جثة شاب مغربي بايطاليا

تم العثور صباح الأحد الماضي، على جثة شاب مغربي مقتولا بالقرب من ملهى ليلي بمدينة  «كالزوني» التابعة لعمالة بولونيا الواقعة شمال ايطاليا، مضرجة في الدماء، بعد التعرض لطعنات قاتلة بالقلب.
وتوصلت مصالح الشرطة الايطالية على الساعة الثامنة من صباح يوم الحادث، باتصال هاتفي من مواطن ايطالي، يفيد أنه عاين جثة شاب مقتول بالقرب من الملهى، وفور تلقي الخبر وتحديد مكان الحادث، انتقلت إليه مصالح الشرطة على الفور، حيث عاينت الضحية وتم رفع الصمات وتفحصت الوثائق التي كانت بحوزته، وبعد دالك تم نقل الجثة عبر سيارة إسعاف إلى مصلحة حفظ الأموات بالمستشفى بغرض خضوع الجثة إلى تشريح طبي لمعرفة أسباب الوفاة. وساعدت البصمات في تحديد هوية الضحية، إذ تبين للمحققين أن الأمر يتعلق بشاب من أصل مغربي يدعى قيد حياته بوشعيب الأشرد.
 كما استهلت الشرطة القضائية الإيطالية بمدينة كالزوني، أبحاثها في القضية بالاستماع إلى شهود عيان، وأكد صاحب كشك قريب من مسرح الجريمة مشاهدته عددا من الأشخاص من ذوي الملامح الأجنبية يغادرون مكان الحادث ركضا في وقت متأخر من ليلة الحادث، فيما أكدت مصادر «الصباح» أن البحث مستمرا للوصول إلى الجناة.
ويرتقب أن يتم التحقيق مع مهاجرين أفارقة  كانو أصدقاء للضحية، ويقطنون بالمدينة نفسها، كما ترجح المصادر نفسها أن أن تكون أسباب الجريمة تصفية حسابات.

عبد الحق العلوة (ايطاليا)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى