fbpx
الرياضة

3 ملايين تكلفة “الفار” لكل مباراة

الجامعة تواصل تكوين الحكام تمهيدا لاستعمال التقنية

علمت «الصباح» أن البث التجريبي لتقنية التحكيم المساعد بالفيديو «فار» سينطلق قريبا، دون أن يظهر على العلن، قبل اعتماده رسميا في نصف نهائي كأس العرش.
وتوصلت «الصباح» بمعطيات جديدة تفيد أن الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، ألزم الجامعة بالشروع في البث التجريبي من أجل بلوغ عدد الساعات المطلوبة، التي جرب فيها الحكام هذه التقنية دون وقوع عراقيل تقنية.
وأكد مصدر مسؤول أن سبب عدم الشروع في العمل بتقنية «فار» في الدورة الأولى، يعود أساسا إلى عدم توفر الجامعة على الساعات الكافية، قبل التأشير لها باستعماله رسميا من قبل «فيفا».
ووفق إفادة المصدر نفسه، فإن الجامعة توصلت بتطمينات من «فيفا» للسماح لها بتطبيق التقنية الجديدة، بعد الانتهاء من كافة الترتيبات التقنية واللوجستيكية المتعلقة بالتجهيزات الضرورية وتأهيل الحكام، والحصول على الرخصة.
وينتظر أن يدخل الحكام المغاربة في دورة تكوينية في 26 شتنبر الجاري متعلقة بكيفية استعمال تقنية الحكم المساعد، واستيعاب طرق تطبيقها، تحت إشراف خبراء تابعين ل»فيفا»، قبل الحصول على رخصة حكم «فار»، الذي يسمح له بالإشراف عليها خلال مباريات البطولة وكأس العرش.
ويذكر أن شركة إسبانية تعاقدت مع الجامعة للسهر على تقنية «الفار».
وبخصوص قيمة الصفقة، أكدت مصادر مسؤولة، أن تكلفة «الفار» هي ثلاثة ملايين سنتيم عن كل مباراة، مشيرة إلى أن الشركة الإسبانية قررت تخفيض التكلفة، حتى تشجع باقي الاتحادات الإفريقية على استعمال التقنية الجديدة في مبارياتها.
وتابعت المصادر نفسها، أن استعمال «الفار» في البطولة سيكون عبر مرحلتين، في الأولى سيستعين المشرفون على وحدات متنقلة، على أن تبدأ المرحلة الثانية بتجهيز غرف «فار» بالملاعب الوطنية، أما الغرفة المركزية لهذه التقنية، فستقام بالمركز الوطني بالمعمورة.

عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى