fbpx
حوادث

جريمة قتل بسبب 10 دراهم بأكادير

الوكيل العام أمر باعتقال صديق المتهم وأخي الهالك لتسببهما في العراك الذي انتهى بمصرع الضحية

قرر الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بأكادير، الخميس الماضي، وضع ثلاثة أشخاص رهن الاعتقال تحت الحراسة النظرية، من بينهم المتهم بارتكاب جريمة قتل شاب بسبب دين عشرة دراهم بحي بوشبوك بمنطقة ازرو بايت ملول، وأخو الضحية وشخص ثالث صديق المتهم، في انتظار استكمال البحث التمهيدي الذي يجريه قضاء التحقيق لتحديد المسؤوليات الجنائية.
واعتقلت شرطة مفوضية آيت ملول أخي الضحية مباشرة بعد خروجه من المستشفى، حيث تلقى علاجاته من الجروح التي أصابه بها قاتل أخيه. وجاء اعتقال أخي الضحية وصديق المتهم، على خلفية اعتبار صديق القاتل كان سببا في الخلاف الذي تسبب في ارتكاب الجريمة، بعد تبادل الضرب والجرح بينه وبين أخي الضحية، مما أدى إلى وقوع جريمة القتل. وتمكنت فرقة خاصة من شرطة آيت ملول التي حلّت بموقع ارتكاب الجريمة، من تحديد هوية الجاني، الذي لم يكن سوى شخص في الأربعين، وتم اعتقاله في زمن قياسي بحي العرب بأزرو، ووضع بتعليمات من الوكيل العام، رهن الاعتقال الاحتياطي قبل تقديمه للعدالة.
واستفاق سكان حي بوشبوك بمنطقة آزرو بآيت ملول على وقع جريمة قتل بشعة راح ضحيتها شاب، إثر نشوب خصام وشجار بين المتهم وصديقه والهالك وأخيه، على 10 دراهم كانت في ذمة الضحية المتوفى. وتطور الشجار إلى ارتكاب جريمة قتل، بعد أن وجه المتهم للهالك طعنة في العنق، باستعمال برغي (طورنوفيس)، ليلقى حفته في الحين، فيما وجه ضرباته لأخيه ليصاب بجروح بالغة في الكلي. وجرى نقل الهالك إلى مستودع الأموات لإجراء خبرة طبية، فيما أحيل أخوه على المستشفى الإقليمي المختار السوسي بإنزكان، قبل نقله إلى المستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير.
محمد إبراهمي (أكادير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى